الأهلي الإماراتي يبدأ حملة الدفاع عن لقبه بمواجهة الشارقة

الاثنين 2014/09/15
بطل الدوري الإماراتي يبحث عن انطلاقة قوية هذا الموسم

دبي- يصطدم الأهلي بتحديات كثيرة في حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الإماراتي لكرة القدم الذي تنطلق نسخته الأربعين اليوم الاثنين وسط تعاقدات جديدة قامت بها الفرق الأربعة عشر التي تختلف أهدافها ما بين إحراز اللقب وضمان مركز يسمح لها بالمشاركة خارجيا وتجنب الهبوط إلى الدرجة الثانية.

يأمل الأهلي الإماراتي في أن يبدأ الدوري الإماراتي لكرة القدم بشكل قوي لتأكيد طموحاته الكبيرة في الحفاظ على لقبه، ولاسيما أنه لم يجر سوى تغييرات طفيفة على التشكيلة التي قادته الموسم الماضي إلى الصعود إلى منصة التتويج للمرة السادسة في تاريخه.

يستهل فريق الأهلي حملة الدفاع عن لقبه بمواجهة صعبة عندما يحل ضيفا على الشارقة غدا الثلاثاء في أبرز لقاءات المرحلة الأولى من الدوري. لكن طموحات الأهلي ستصطدم بعقبة الشارقة الذي عادة ما يقدم أمامه عروضا مميزة، على غرار ما حصل في الموسم الماضي عندما تعادل معه ذهابا 1-1 وحقق عليه فوزا صعبا 2-1.

واعتمد الأهلي مبدأ الاستقرار بعدما جدد الثقة في الثنائي البرازيلي أدينالدو غرافيتي صاحب 60 هدفا في آخر ثلاث سنوات وجوزيل سياو والتشيلي لويس خيمنيز، في حين ضم الروماني ميريل رادوي بديلا للبرتغالي هوغو فيانا.

وأصبح الأهلي رابع فريق يقوده الروماني كوزمين أولاريو ويلعب له رادوي بعد مواطنهما ستيوا بوخارست (2006- 2007) والهلال السعودي (2008-2009) والعين الإماراتي (2011-2013).

وأبرم الأهلي صفقتين مهمتين بضم نواف مبارك من بني ياس والدولي حبيب الفردان من النصر والذي يتوقع أن يشارك أساسيا أمام الشارقة في ظل غياب الدولي الآخر ماجد حسن والذي سيفتقده حامل اللقب لمدة ثلاثة أسابيع بسبب الإصابة.

وتكمن قوة الشارقة في أنه يواجه الأهلي بلاعبين سبق لهم اللعب في صفوف الأخير وهم سالم خميس والدوليان حارس المرمى محمد يوسف وأحمد خميس، كما يعتمد على الكتيبة البرازيلية المؤلفة من المدافع مارسيو راموس ولاعب الوسط ليوناردو ليما القادم من النصر وفاندرلي دي سانتوس ولوان لوزا.

تفتتح المرحلة اليوم الاثنين بأربع مباريات تجمع الفجيرة مع الإمارات، وبني ياس مع النصر، وعجمان مع الجزيرة، والوصل مع الظفرة، ويلعب الثلاثاء أيضا الوحدة مع اتحاد كلباء.

وتأجلت مباراة الشباب مع العين بسبب ارتباط الأخير بلقاء الهلال السعودي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا الثلاثاء في الرياض. وستكون مهمة الوحدة وصيف الموسم الماضي أسهل عندما يستضيف اتحاد كلباء الصاعد حديثا.

مباراة الشباب مع العين تأجلت بسبب ارتباط الأخير بلقاء الهلال السعودي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا

وحافظ الوحدة، الذي يفتقد نجمه اسماعيل مطر بسبب الإصابة، على أجانبه الأربعة وهم ماكينة أهدافه وصاحب 28 هدفا في الموسم الماضي الأرجنتيني سيباستيان تيغالي ومواطنه داميان دياز والكويتي حسين فاضل والمغربي عادل هرماش.

أما اتحاد كلباء فيتطلع إلى الخروج بنتيجة إيجابية في أول مباراة له بعد عودته للعب في الدرجة الأولى، وعزز صفوفه بالثنائي الإيطالي رافايل دي سوزا ودانيلو بيترولي والسوري وائل عيان والبرتغالي لويس ليال.

ويختبر الجزيرة الساعي للعودة إلى منصة التتويج الغائب عنها منذ 2010 تعاقداته الجديدة أمام مضيفه وعقدته في الموسم الماضي عجمان الذي عادله ذهابا 0-0 وفاز عليه إيابا 1-0.

وغير الجزيرة ثالث الموسم الماضي جلده الفني من خلال التعاقد مع المدرب البلجيكي إريك غيريتس ليخلف الإيطالي والتر زينغا، وفي حين أبقى فقط على البرازيلي جوسيلي داسيلفا وأبرم 3 صفقات من العيار الثقيل بضم المونتينغري ميركو فوسينيتش من يوفنتوس الإيطالي والبوركينابي جوناثان بيتروبيا من رين الفرنسي والأرجنتيني مانويل لاتزيني من مواطنه ريفر بلايت.

ويقود عجمان التونسي فتحي الجبال مدرب الفتح السعودي السابق، وضم الجزائري كريم زياني وجدد الثقة في العراقي أحمد إبراهيم وهدافه العاجي بوريس كابي والمغربي إدريس فتوحي. ويستضيف بني ياس فريق النصر في لقاء متكافئ يسعى من خلاله الأول إلى استهلال الموسم بشكل قوي.

ويلعب الوصل مع ضيفه الظفرة بمعنويات الصفقات الجديدة. ويفتتح الفجيرة الصاعد حديثا مبارياته بلقاء ضيفه الإمارات، ويعول على الثنائي الجزائري حسان يبدة ومجيد بوقرة واللبناني حسن معتوق والعاجي أبوبكر سانغو. أما الإمارات فيعول على الثنائي البرازيلي لويز هنريكي ورودريغو سوزا والأرجنتيني غوستافو هيريرا والمغربي عصام الراقي.

22