الأهلي الإماراتي يسعى إلى استعادة نغمة الفوز

السبت 2013/12/14
لقاء منتظر بين الأهلي والوصل

دبي- يسعى فريق الأهلي المتصدر إلى استعادة نغمة الفوز عندما يحل ضيفا على الوصل السابع غدا الأحد في المرحلة العاشرة من الدوري الإماراتي لكرة القدم. وتفتتح المرحلة اليوم فيلعب الظفرة مع دبي، والجزيرة مع الإمارات، وعجمان مع الوحدة، والشباب مع النصر، وتستكمل يوم غد الأحد بمباراتي العين مع الشعب والشارقة مع بني ياس.

وفشل الأهلي المتصدر برصيد 23 نقطة في تحقيق الفوز في آخر مباراتين فتعادل مع الشارقة 0-0 والجزيرة 2-2، ليفقد أربع نقاط مهمة ولاسيما أن الشباب الثاني يمارس عليه ضغطا متواصلا حيث لا يبتعد عنه سوى بفارق أربع نقاط.

وسيستفيد الأهلي من معنويات فوزه الأخير على فريق الإمارات 3-1 في مسابقة الكأس لعبور عقبة الوصل ( 13 نقطة) الذي يتطلع إلى محو آثار هزيمته في الجولة الماضية من الدوري أمام النصر 1-6. وسيعتمد الأهلي مرة أخرى على خدمات هدافه البرازيلي إيدنالدو غرافيتي ومواطنه جوزيل سياو والدوليين عبدالعزيز صنقور وعبدالعزيز هيكل ووليد عباس وإسماعيل الحمادي.

من جهته، يعاني فريق الوصل من عدم استفادته من لاعبيه الأجانب بسبب عدم ظهور السنغالي أندريه سانغور هداف بني ياس السابق، بالمستوى المطلوب وتراجع أداء الأرجنتيني ماريانو دوندا، لذلك كان اعتماد الفريق الأصفر أكثر على لاعبيه المحليين مثل محمد ناصر وفهد حديد وعلي سالمين. ويواجه الشباب الثاني (13 نقطة) اختبارا في غاية الصعوبة أمام ضيفه النصر الثالث (16 نقطة) وهو يعرف جيّدا أن أي تعثر له يعني ابتعاده عن الصدارة.

ويقدم الشباب الذي تعادل في الجولة الماضية مع الوحدة 1-1 موسما جيّدا بفضل التألق اللافت الذي يبديه الثنائي البرازيلي إدغار برونو (9 أهداف) وأديلسون بيريرا (7 أهداف) ومن ورائهما الأوزبكستاني عزيز حيدروف والتشيلي كارلوس فيلانويفا.

ولن يفرّط النصر في الإنجازات التي حققها في المباريات الأخيرة وصعوده إلى المركز الثالث، وذلك بفضل الأهداف التي يسجلها السنغالي إبراهيما توريه (8 أهداف) والعمل الكبير الذي يقوم به الدولي حبيب الفردان والبرازيلي ليوناردو ليما والأسترالي بريت هولمان في خط الوسط.

ولن تكون مهمّة بني ياس الرابع (15 نقطة) أقل صعوبة في ضيافة الشارقة الخامس والذي يملك نفس الرصيد من النقاط. ويريد الفريقان تجاوز أحزانهما بعد خروجهما المبكر من مسابقة الكأس، الأول بخسارته أمام الظفرة 1-2، والثاني بسقوطه الكبير أمام العين 1-4. ويسعى فريق العين السادس (14 نقطة) إلى استعادة مستواه السابق الذي توجه باللقب في آخر موسمين عندما يستضيف الشعب الأخير (4 نقاط).

ويبدو فوز العين مضمونا بالنظر إلى فارق الإمكانات الفنية بين الفريقين التي تصب كليا لصالح حامل اللقب الذي يأمل في أن تبقى شهية هدافه الغاني أسامواه جيان مفتوحة بعدما سجل خمسة أهداف في آخر ثلاث مباريات لفريقه في الدوري والكأس.

ويستضيف الجزيرة الثامن (13 نقطة) الإمارات الثاني عشر (7 نقاط)، في حين يتطلع الظفرة التاسع (12 نقطة) والوحدة العاشر (10 نقاط) إلى تعزيز موقفهما في مواجهات فرق الوسط، عندما يستضيف الأول دبي الحادي عشر (7 نقاط) ويحل الثاني ضيفا على عجمان قبل الأخير (6 نقاط).

22