الأهلي المصري يجري الترتيبات النهائية لإياب نهائي كأس الكونفدرالية

الأربعاء 2014/12/03
الفريق الأحمر يخوض اختبارا جديا للحصول على اللقب

القاهرة - يخوض الأهلي المصري لقاء إياب الدور النهائي لبطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم على أرضه وبين جمهوره، بما يحفزه حسم المعركة لصالح النادي المصري المدجّج بالألقاب.

واصل الفريق الأحمر استعداداته لخوض لقاء سيوي سبور الإيفواري الذي يقام، السبت المقبل، في إياب نهائي بطولة كأس الكونفدرالية بالقاهرة.


تهيئة الأجواء


وأعرب طاهر الشيخ، عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، عن ثقته في فوز الفريق الأول لكرة القدم بالقلعة الحمراء بلقب كأس الكونفدرالية الأفريقية على حساب سيوي سبور الإيفواري.

وقال الشيخ في تصريحات خاصة: “إن لاعبي الأهلي لديهم مسؤولية كبيرة لإسعاد جماهير الكرة المصرية في هذا التوقيت الصعب بعد خروج المنتخب من تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2015”.

وأشار رئيس اللجنة المنظمة لمباراة نهائي كأس الكونفدرالية إلى وجود محاولات لزيادة عدد الجماهير في لقاء سيوي سبور لأكثر من 30 ألف مشجع بدلا من 25 ألفا.

وأكد أن اللجنة المنظمة للبطولة انتهت من كافة الترتيبات الإدارية، حيث وقع التنسيق مع الجهات الأمنية بشأن كافة الأمور ومداخل ومخارج الجماهير ومواعيد فتح وغلق بوابات الأستاد وسيتم طرح التذاكر أمام بوابات النادي بفرعي الجزيرة ومدينة نصر ولن يتم بيع أكثر من ثلاث تذاكر لأي فرد.

جاريدو عقد جلسة مطولة مع لاعبي الفريق الأحمر طالبهم فيها بضرورة التركيز من أجل تحقيق الفوز على سيوي سبور

كما أبلغ علاء عبدالصادق، رئيس جهاز كرة القدم بالنادي الأهلي، الجهاز الفني للفريق الأول واللاعبين بتقدمه بمذكرة إلى مجلس الإدارة برئاسة محمود طاهر لرفع قيمة مكافآت اللاعبين للفوز ببطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية إلى 50 ألف جنيه لكل لاعب. وتنص لوائح الفريق على منح كل لاعب 30 ألف جنيه حال الفوز بالبطولة إلا أن عبدالصادق يسعى إلى زيادة قيمة المكافآت.

واستأنف الفريق الأحمر استعداداته لخوض لقاء سيوي سبور الإيفواري، ضمن إياب نهائي بطولة كأس الكونفدرالية.

وعقد جاريدو جلسة مطولة مع لاعبي الفريق الأحمر قبل المران طالبهم فيها بضرورة التركيز من أجل تحقيق الفوز على سيوي سبور مبديا حزنه الشديد للأخطاء الساذجة التي وقع فيها الفريق الأحمر خلال لقاء الذهاب وأدت إلى الخسارة بهدفين مقابل هدف.


إعداد الفريق

واختار الأسباني جاريدو المدير الفني 16 لاعبا للدخول في معسكر مغلق، غدا الخميس، غاب عنها محمود حسن “تريزيغيه” للإيقاف وضمت أحمد عادل عبدالمنعم ومسعد عوض لحراسة المرمى ومحمد نجيب وسعد سمير وباسم علي وصبري رحيل وشريف عبدالفضيل للدفاع وحسام غالي وأحمد خيري وحسام عاشور وموسى يدان ورمضان صبحي ووليد سليمان وعبدالله السعيد للوسط ومحمد فاروق وعماد متعب للهجوم.

المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، طلب رسميا من اللواء محمد إبراهيم زيادة أعداد جماهير فريق الأهلي

وغاب عن مران الفريق الأحمر الثنائي صبري رحيل وشريف عبدالفضيل واكتفى اللاعبان بتدريبات خفيفة فردية قبل المران الجماعي، بينما عاد لاعبو فريق الشباب كريم بامبو وعمرو وردة ومحمد حسن.

وأدى الثنائي عمرو جمال وشريف إكرامي لاعبا الفريق تدريبات تأهيلية بصالة “الجيمانزيوم” تمهيدا لإجراء جراحتين في الساعات القادمة. وشهد المران مشاركة السعيد وسليمان بشكل طبيعي بعد أن ترددت أنباء حول إصابة الأول في وجه القدم والثاني من آلام في الركبة.

وأكد خالد محمود طبيب الأهلي أن حسام غالي جاهز لخوض اللقاء بعد زوال آلام الشد الإجهادي في العضلة الخلفية، كما أن عبدالفضيل سيلحق بالمباراة بعد إصابته في العضلة الأمامية. كما شهد المران استمرار التدريبات التأهيلية للإثيوبي صلاح الدين سعيدو مهاجم الفريق الأحمر تمهيدا لعودته إلى المباريات.

وفي سياق متصل وافق اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية المصري، على زيادة عدد مشجعي الأهلي في مباراة سيوي سبور الإيفواري التي ستقام، السبت المقبل، في إياب نهائي كأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم إلى 25 ألف مشجع بدلا من 20 ألف متفرج.

وكان المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، قد طلـب رسميـا مـن اللـواء محمد إبراهيم زيادة أعداد جماهير فريق الأهلـي فـي مبـاراة سيـوي سبـور الإيفـواري.

22