الأهلي المصري يفتح الباب لرحيل أجايي

مصدر مسؤول بالنادي يؤكد أن الموافقة على رحيل النيجيري "جونيور أجايي" مرهونة بتلقي العرض الجدي المناسب.
الخميس 2020/03/26
إمكانيات عالية

القاهرة - وضعت إدارة نادي الأهلي المصري شروطا خاصة من أجل الموافقة على رحيل أحد نجوم الفريق بنهاية الموسم الجاري. وقال مصدر مسؤول بالنادي الأهلي إن الموافقة على رحيل مهاجم الفريق، النيجيري جونيور أجايي مرهونة بتلقي العرض الجدي المناسب.

وأضاف المصدر “أجايي من أفضل لاعبي الفريق وإذا وصله أيّ عرض رسمي سيناقش لكن بشكل مبدئي حددت إدارة النادي مبلغ 6 ملايين دولار كمقابل للاستغناء عن خدماته”.

 وتابع “أجايي من أهم عناصر الفريق فضلا عن صغر سنه وإمكانياته الفنية العالية، إضافة إلى رصيده الدولي خاصة مع منتخب نيجيريا الأولمبي”. وأردف “الإدارة لن تفرط في أجايي إلا بمقابل مغر من أجل تعويضه بلاعبين آخرين مميزين”.

وتلقى أجايي اتصالات شفهية من بعض الأندية الأوروبية والخليجية في الموسمين الأخيرين بعد تألقه مع الأهلي عقب عودته من إصابة كانت قد أبعدته قرابة 5 أشهر.

وشارك أجايي هذا الموسم مع الأهلي في 24 مباراة، سجل خلالها 7 أهداف، وصنع 4 ويعد من أبرز لاعبي الأحمر والعناصر الأساسية في تشكيلة السويسري رينيه فايلر.

جدل واسع

من ناحية أخرى مازال ملف تجديد عقد أحمد فتحي ظهير أيمن الأهلي متصدرا للمشهد داخل القلعة الحمراء خاصة في ظل الجدل الواسع الذي يرافق هذا الملف والانتقادات التي وجهها عدلي القيعي مستشار التعاقدات بالقلعة الحمراء للاعب لمماطلته. وارتبط اسم أحمد فتحي بالرحيل لنادي بيراميدز وهو ما أعلنه مدير أعمال اللاعب نادر شوقي في تصريحات تلفزيونية في الفترة الأخيرة.

فانتقال فتحي إلى بيراميدز أصبح مثار جدل كبير أيضا بعدما أصدر الأخير بيانا رسميا أعلن خلاله أنه يرفض الزج باسمه في مسألة التعاقد مع لاعب الأهلي أو مفاوضات التجديد.

هذا بخلاف أن بيراميدز سبق له التقدم بعرض رسمي لضم اللاعب صاحب الـ35 عاما في بداية الموسم.

Thumbnail

 والواقع يؤكد أن انتقال أحمد فتحي إلى بيراميدز يصطدم بصراع ثنائي مثير بطله اثنان من وكلاء اللاعبين. والحديث هنا عن نادر شوقي مدير أعمال لاعب الأهلي حاليا والرئيس التنفيذي لنادي الجونة وممدوح عيد مدير أعمال “الجوكر” سابقا والمدير التنفيذي لبيراميدز.

وتبدو العلاقة بين شوقي وعيد متوترة منذ فترة ليست بالقليلة خاصة أن الأول خرج بتصريحات تلفزيونية أثارت جدلا واسعا قبل بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 حيث أكد أن رمضان صبحي موكله لا ينضم لمنتخب مصر لأنه لا يدار بأمور فنية.

ورغم أن شوقي لم يذكر صراحة ارتباط المدرب السابق لمنتخب مصر خافيير أغيري بالوكيل ممدوح عيد ولكن تقارير صحافية وتسريبات أشارت إلى أن استبعاد رمضان وضم لاعب مثل عمرو وردة جاء بسبب تلك العلاقة. وتشهد الكواليس على صراعات بين شوقي وعيد على التعاون مع بعض اللاعبين في منتخب مصر وهو ما خلق أجواء من التنافس التي تحولت إلى توتر ملحوظ.

مسألة التفاوض

جاء بيان بيراميدز حول مسألة التفاوض مع أحمد فتحي حاملا في طياته رسائل هجومية ضد نادر شوقي وتصريحاته. وحاولت إدارة بيراميدز إبعاد فكرة التفاوض مع فتحي عن الحسابات لإظهار نادر شوقي بوصفه الوكيل غير القادر على جلب العرض المالي الأفضل للاعبه.

22