الأهلي المصري يهدد طموح الوداد في دوري الأبطال

الثلاثاء 2017/06/20
حوار الأقدام هو الفيصل

الرباط - يحاول فريقا الأهلي والزمالك الحفاظ على صدارة مجموعتيهما في دوري أبطال أفريقيا، لكن تحقيق ذلك يتطلب الخروج بنتيجة إيجابية من اللعب في المغرب والجزائر. وسيضمن الأهلي الظهور في دور الثمانية، قبل جولتين من ختام دور المجموعات، إذا فاز خارج الأرض على الوداد البيضاوي الثلاثاء.

ويحتل الأهلي صدارة المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، ويتقدم بفارق الأهداف على زاناكو الزامبي، بينما يأتي الوداد ثالثا برصيد 3 نقاط، ثم أخيرا القطن الكاميروني دون نقاط.

وقال حسام البدري مدرب الأهلي الذي فاز 2-0 على الوداد مطلع الشهر الجاري “فوز الأحمر باللقاء سيحسم تأهله بشكل رسمي لدور الثمانية، وهو أمر نتطلع إليه ونعمل على تحقيقه”. وأضاف البدري “أعرف أن هناك صعوبات باعتبار أن اللقاء هو الفرصة الأخيرة للوداد للمنافسة على التأهل، كما أثق في قدرات وخبرات لاعبي الأهلي”.

ثقة كبيرة

وقال محمد طلال المتحدث الإعلامي لنادي الوداد “نثق في قدرات لاعبي الوداد على تقديم مباراة كبيرة أمام منافس كبير، ونثق في إمكانية تكرار ما فعلوه أمام الزمالك في النسخة الماضية من البطولة”. وكان الوداد فاز 5-2 على الزمالك لكنه خرج من البطولة، بينما استكمل الفريق المصري مشواره قبل أن يخسر في نهائي دوري الأبطال.

وقال سعيد الناصري رئيس نادي الوداد البيضاوي إن فريقه سيخوض مباراة مهمة أمام الأهلي المصري. وتابع الناصري “مواجهة الأهلي مثل بقية المباريات الأفريقية، لكننا مطالبون بتسجيل نتيجة إيجابية لإنعاش الحظوظ”.

وأضاف رئيس الوداد أن المباراة ستكون صعبة للغاية نتيجة حاجة كل طرف إلى تسجيل نتيجة إيجابية. وأوضح الناصري “وضعنا كافة الظروف والإمكانيات، للجهازين الفني والطبي للفريق المغربي من أجل تحقيق نتيجة طيبة”. وختم الناصري حديثه بقوله “نريد تسجيل نتيجة إيجابية أمام الأهلي والإبقاء على حظوظنا للحفاظ على قيمة الوداد وصورته في القارة السمراء”. ويشار إلى أن الوداد سيكون محروما من المهاجم ويليام جيبور لحضور مراسم دفن والدته في ليبيريا، وإبراهيم النقاش للإيقاف، إضافة إلى فهد أكتاو وشيكاتارا الموقوفين من طرف المدرب الحسين عموتة.

وسيلعب الزمالك متصدر المجموعة الثانية في ضيافة اتحاد العاصمة الجزائري في قمة عربية مرتقبة الأربعاء. وكان الزمالك على أعتاب فقدان قمة المجموعة مطلع الشهر الجاري بعدما تأخر 0-1 أمام اتحاد العاصمة، قبل أن يسجل إيمانويل مايوكا هدف التعادل في الثواني الأخيرة.

وفي المجموعة الأولى سيحاول النجم الساحلي التونسي التمسك بالقمة برصيد 7 نقاط عندما يخوض اختبارا محفوفا بالمخاطر في ضيافة الهلال السوداني

الذي يملك 3 نقاط، بينما يلعب المريخ المتذيل بنقطة واحدة مع فيروفيارو من موزامبيق (4 نقاط). أما الترجي التونسي المرشح بقوة للوصول إلى أدوار متقدمة فسيحاول إظهار قوته مجددا أمام صن داونز حامل اللقب، بعدما فاز في جنوب أفريقيا 2-1 بفضل ثنائية المهاجم المتألق طه ياسين الخنيسي. ويملك الترجي 7 نقاط ويتصدر المجموعة الثالثة، ويتقدم بنقطتين على سان جورج ثم يأتي صن دوانز (4 نقاط)، وأخيرا فيتا كلوب دون رصيد.

انطلاقة الجولة الرابعة

يشهد الثلاثاء انطلاقة الجولة الرابعة من دور المجموعات من غمار مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي 2017. في المباراة الأولى يستقبل فريق ريكرياتيفو دو ليبولو من أنغولا على أرضه نظيره فريق زيسكو يونايتد الزامبي ضمن فعاليات المجموعة الثالثة، وتعد المباراة في غاية الأهمية بالنسبة إلى الطرفين حيث يتواجد فريق ريكرياتيفو دو ليبولو حاليا في المركز الأخير في ترتيب المجموعة ويمتلك في رصيده 3 نقاط جمعها من فوز وحيد في مقابل تعرضه إلى خسارتين منذ بداية مشواره في دور المجموعات، أما الفريق الضيف زيسكو يونايتد فيحتل صدارة ترتيب المجموعة ويمتلك في رصيده 6 نقاط جمعها من انتصارين في مقابل تعرضه إلى هزيمة واحدة فقط.

وفي المباراة الثانية يستقبل فريق ريفرز يونايتد من نيجريا نظيره فريق كمبالا سيتي الأوغندي ضمن فعاليات المجموعة الأولى. ويحتل فريق ريفرز يونايتد حاليا المركز الآخير في ترتيب المجموعة ويمتلك في رصيده 3 نقاط، أما فريق كمبالا سيتي فيحتل المركز الثاني في ترتيب المجموعة ويمتلك في رصيده 6 نقاط مما يجعل اللقاء في غاية الأهمية بالنسبة للفريقين.

وفي المباراة الثالثة يحل فريق مونانا الغابوني ضيفا على فريق حوريا كوناكري الغيني ضمن فعاليات المجموعة الرابعة، ويحتل فريق حوريا كوناكري حاليا المركز الثالث في ترتيب المجموعة ويمتلك في رصيده 5 نقاط، وذلك بعكس فريق مونانا الذي يقبع في قاع ترتيب المجموعة دون أن يمتلك أي نقطة حتى الآن.

وفي سياق متصل وافق اتحاد كرة القدم الأفريقي “الكاف” على طلب مولودية الجزائر تأخير لقائه مع إمبابان سوالوز السوازيلاندي إلى الساعة الـ11 ليلا، بعد أن كان مقررا له الساعة الـ10، وذلك عندما يحل الأخير ضيفا على المولودية ضمن الجولة الرابعة من دور المجموعات لكأس الكونفيدرالية الأفريقية، بملعب الخامس من يوليو.

ويستهدف مولودية الجزائر الفوز على إمبابان سوالوز، وبلاتينيوم ستارز، يومي 20 يونيو و2 يوليو، من أجل حسم التأهل إلى ربع النهائي قبل لقاء الصفاقسي التونسي.

22