الأهلي في طريق مفتوح والوحدة لفوز رابع في الدوري الإماراتي

الاثنين 2014/09/29
الأهلي للبقاء قريبا من كوكبة الطليعة

دبي - يلعب، اليوم الاثنين، في افتتاح المرحلة الرابعة من الدوري الإماراتي لكرة القدم الأهلي مع عجمان، والظفرة مع الجزيرة، ويوم غد الثلاثاء يواجه اتحاد كلباء نظيره الشباب، والإمارات يلاقي بني ياس، والنصر يلعب مع الوصل.

ويملك الأهلي الرابع حامل اللقب (6 نقاط)، فرصة لتحقيق فوزه الثالث عندما يستضيف عجمان الثاني عشر (نقطة واحدة)، وهو نفس طموح الشباب الخامس (6 نقاط) الذي يحل ضيفا على الاتحاد الأخير (نقطة).

وبدأ الشباب الذي يملك مباراة مؤجلة مع العين الموسم بقوة بعد فوزه على الأهلي 4-2 والنصر 2-1، ومن المتوقع ألا تكون مهمته صعبة أمام الاتحاد بالنظر إلى الفوارق الفنية بين الطرفين. ويريد النصر السادس (4 نقاط) استعادة نغمة الانتصارات على حساب ضيفه الجريح الوصل الثالث عشر (نقطة) والذي لم يعرف طعم الفوز حتى الآن، كما هو حال بني ياس العاشر (نقطتان) والمدعو للقاء مضيفه الإمارات (3 نقاط).

ويتطلع الوحدة لتحقيق فوزه الرابع على التوالي والبقاء في الصدارة عندما يستضيف الشارقة، غدا الثلاثاء.

ويغيب عن المرحلة العين الذي تأجلت مباراته مع الفجيرة لارتباطه بلقاء الهلال السعودي غدا الثلاثاء في إياب نصف نهائي دوري أبطال آسيا.

الجزيرة الثاني (7 نقاط) يملك فرصة الاستمرار في مطاردة الوحدة، عندما يحل ضيفا على الظفرة

وكبرت طموحات الوحدة وصيف الموسم الماضي بنيل اللقب الغائب عن خزائنه منذ 2010 بعدما حقق ثلاثة انتصارات متتالية ليتصدر الترتيب برصيد تسع نقاط. وهو يسعى إلى استغلال مباراته مع الشارقة على أرضه، حيث أنه لم يخسر فوق ميدانه في آخر عشرة لقاءات، أملا في تحقيق فوزه الرابع على التوالي.

وامتاز الوحدة بقوة خط هجومه الذي سجل تسعة أهداف في ثلاث مباريات منها ثلاثة لنجمه الصاعد عامر عمر وهدفان للأرجنتيني سيباستيان تيغالي والمغربي عادل هرماش، الذين يشكلون مع الأرجنتيني الآخر داميان دياز والكويتي حسين فاضل ومحمد الشحي، نقطة الثقل في تشكيلة المدرب البرتغالي خوسيه بيسيرو.

أما الشارقة المنتشي بفوزه الأول على اتحاد كلباء 4-2 في الجولة الماضية بعد خسارتين متتاليتين، فيأمل بأن يستكمل استعادة عافيته سيما وأنه يملك لاعبين مميّزين يمكنهم إيقاف مسلسل انتصارات المتصدر بوجود الثلاثي الدولي يوسف سعيد وحارس المرمى محمد يوسف وشاهين عبدالرحمن، والثلاثي البرازيلي فاندرلي سانتوس وليوناردو ليما وماورسيو راموس.

ويملك الجزيرة الثاني (7 نقاط) فرصة الاستمرار في مطاردة الوحدة، عندما يحل ضيفا على الظفرة السابع (3 نقاط) والذي حقق ثلاثة تعادلات متتالية. وضرب المونتنغري ميركو فوسينيتش القادم من يوفنتوس الإيطالي بقوة في الجولة الماضية عندما سجل ثلاثة أهداف ليقود الجزيرة إلى الفوز على الإمارات ويتصدر ترتيب الهدافين برصيد أربعة أهداف.

وشكل فوسنيتيش مع الدولي علي مبخوت والأرجنتيني مانويل لانزيني، قوة هجومية أهدت الجزيرة انتصارين وتعادل، والأهم من ذلك القدرة على المنافسة بقوة على اللقب.

ولم يخسر الظفرة أي مباراة حتى الآن لكنه عانى من ضعف واضح في خط هجومه الذي سجل ثلاثة أهداف فقط، لذلك عمل على التعاقد مع المهاجم المغربي، يوسف القديوي، ليحل مكان البرازيلي باولو اوليفيرا، حيث ستكون مباراة الجزيرة الظهور الأول له.

22