الأهلي والزمالك أمام اختبار قاري صعب

مواجهات مصيرية للأهلي والزمالك في منافسات نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.
الثلاثاء 2020/07/07
مواجهة مصرية مغربية

القاهرة – قال إبراهيم سعيد نجم الأهلي والزمالك السابق، إن مواجهة قطبي الكرة المصرية للوداد والرجاء المغربيين، في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، بمثابة اختبار صعب لهما، نظرا لتقارب المستوى الفني والبدني.

وأكد سعيد “الأهلي والزمالك هدفهما الحصول على البطولة الغائبة منذ سنوات، والأمر نفسه بالنسبة للوداد والرجاء، وهذا ما يضاعف من صعوبة مواجهات نصف النهائي”.

وتابع “رغم خبرة لاعبي الأهلي والزمالك لكن فرص الجميع متساوية، في نيل اللقب، فالظروف متشابهة، والمنافسات أصبحت على أرض محايدة، ومن مباراة واحدة، مثل مواجهات الكأس، الخاسر فيها يودع البطولة”. وأكد أن مدربي الأهلي والزمالك (فايلر، وكارتيرون) “سيواجهان صعوبة كبيرة في أفريقيا، مع توقف الدوري لفترة طويلة، إذ سيتأثر مستوى لاعبي الفريقين بالابتعاد عن المباريات”.

وعن تقييمه للمدربين أوضح أن لكل منهما مميزاته “لكن فايلر استطاع أن يجعل الأهلي فريقا جماعيا، لا يعتمد على النجم الأوحد”. وأضاف “كارتيرون مدرب جيد لكنه يمتلك لاعبين مميزين، يمكنهم المساهمة في نجاح أي مدير فني”. وأتم متحدثا عن الفوارق الفنية بين لاعبي القطبين، فقال “الزمالك يملك لاعبين مميزين مقارنة بأقرانهم في الأهلي”.

من ناحية أخرى عاد حمدي فتحي لاعب فريق الأهلي للمشاركة في التدريبات الجماعية لأول مرة منذ سبعة أشهر، بعد شفائه من الإصابة التي تعرض لها خلال معسكر المنتخب المصري في أكتوبر الماضي. وأجرى حمدي فتحي جراحة في غضروف الركبة في نوفمبر في أحد المستشفيات بألمانيا ثم خضع لبرنامج تأهيلي طويل حتى عاد للمشاركة في التدريبات الجماعية. وأوضح الأهلي عبر موقعه الرسمي على الإنترنت أن حمدي فتحي شارك في التمارين، استعدادا لاستكمال مباريات الدوري الممتاز والتحضير لمواجهة الوداد المغربي في مباراة قبل نهائي دوري أبطال أفريقيا.

22