الأهلي يتطلع إلى فك شراكة صدارة المجموعة مع الظفرة

الأربعاء 2014/11/05
معركة قوية بين الأهلي والظفرة

دبي- تستأنف مسابقة كأس الخليج العربي للمحترفين لكرة القدم، مساء اليوم الأربعاء، في ظل توقف دوري الخليج العربي لمدة شهر تقريبا، بسبب استعدادات ومشاركة المنتخب الإماراتي الأول في كأس الخليج 22 في الفترة من 13 إلى 26 نوفمبر الجاري، بالعاصمة السعودية الرياض.

يبحث فريق الأهلي حامل اللقب عن فك ارتباط صدارة المجموعة الثانية مع الظفرة عندما يستضيفه، غدا الخميس، ضمن الجولة الثانية من مسابقة كأس الرابطة لكرة القدم في الإمارات.

وتفتتح الجولة اليوم الأربعاء، فيلعب اتحاد كلباء مع الشباب، والوصل مع عجمان (المجموعة الأولى) وبني ياس مع الإمارات (الثانية)، وتستكمل غدا الخميس بمباراتي الفجيرة مع الشارقة (الثانية) والجزيرة مع العين (الأولى).

وتقام المسابقة التي وصلت إلى نسختها السابعة في غياب اللاعبين الدوليين المحليين والأجانب بسبب ارتباطهم بمباريات ودية ورسمية مع منتخبات بلادهم. وقسّمت الفرق الـ14 المشاركة إلى مجموعتين تلعب بنظام الدوري من دوري واحد، على أن يتأهل الأول والثاني منها إلى الدور نصف النهائي.

وحقق الأهلي فوزا كبيرا على الوحدة 3-1 في الجولة الأولى ليتصدر ترتيب المجموعة الثانية مع الظفرة الفائز على الفجيرة بنفس النتيجة. وسيفتقد الأهلي إضافة إلى لاعبيه الدوليين في منتخب الإمارات، الذي يستعد للمشاركة في كأس الخليج الثانية والعشرين في الرياض، التي تنطلق في 13 نوفمبر الحالي، حارس مرماه ماجد ناصر الذي تعرض لعقوبة الإيقاف لمدة ستة أشهر بعد “بصقه” على حكم مباراة فريقه مع العين في الجولة الأخيرة من الدوري.

وقالت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الإماراتي، إن ناصر العائد قبل أسابيع قليلة من إصابة أبعدته لموسم كامل عوقب بغرامة 200 ألف درهم بعدما ظهر في لقطة تلفزيونية وهو “يبصق” باتجاه الحكم يعقوب الحمادي بعد إنذاره.

والعقوبة هي الأحدث في سلسلة مشاكل لناصر، الحارس السابق للوصل والذي سبق إيقافه لعام كامل، لأسباب انضباطية. في المقابل أعلنت إدارة نادي الأهلي، تعاقدها مع المهاجم التشيلي كارلوس مونوز لاعب بني ياس لمدة أربع سنوات.

ولم يكشف بطل الإمارات عن القيمة المالية للصفقة، إلا أنه قال إن الصفقة التي أُبرمت قبل إغلاق باب الانتقالات بساعات، شملت انتقال المدافع سعد سرور إلى بني ياس.

العين عرف كيف يتخطى الظروف الصعبة، متطلعا إلى واقع أفضل، يستطيع من خلاله استعادة النتائج المتميزة

وأصبحت القائمة النهائية من اللاعبين الأجانب في الأهلي تضم إلى جانب مونوز كلا من البرازيلي غرافيتي، والتشيلي لويس خيمنيز، والروماني ميريل رادوي، بعد أن انتقل البرتغالي هوغو فيانا إلى نادي الوصل

ويلعب ضمن المجموعة نفسها، بني ياس الخاسر في الجولة الأولى أمام الشارقة 0-1 مع ضيفه الإمارات الذي يفتتح مبارياته في المسابقة، في حين يحل الشارقة ضيفا على الفجيرة باحثا عن الفوز الثاني على التوالي وتعزيز موقفه في لائحة الترتيب.

وتخطف مباراة الجزيرة والعين الأضواء في المجموعة الأولى، حيث يتطلع الفريقان إلى تعويض خسارتهما في الجولة الأولى أمام النصر واتحاد كلباء على التوالي بنتيجة واحدة 1-0.

ويعتقد محمد عبيد حماد مشرف فريق نادي العين أن فريقه تجاوز مرحلة حساسة للغاية، بعد حالة الإحباط التي لازمت اللاعبين عقب الخروج من نصف نهائي دوري أبطال آسيا، خصوصا وأن الطموحات كانت كبيرة في الوصول إلى النهائي القاري الكبير قياسا بالمستوى المتميز الذي ظهر به الفريق في مراحل البطولة المختلفة، وما فاقم الأمور، الإصابات التي تعرض لها عدد من اللاعبين المهمّين بعد ذلك، غير أن العين أثبت أنه فريق كبير، وعرف كيف يتخطى كل تلك الظروف، متطلعا إلى واقع أفضل يستطيع من خلاله استعادة مرحلة النتائج المتميزة التي تساعده على تحقيق طموحات النادي وجماهيره.

وأكد أن الفريق يأمل في تحقيق نتائج جيدة في كأس الخليج العربي، لافتا إلى غياب 11 لاعبا في المباراة الافتتاحية أمام اتحاد كلباء، لكن العين يدخل إلى أي مسابقة للمنافسة على لقبها، ولديه لاعبون ينتظرون الفرصة للمشاركة في مثل هذه المباريات كما أن المسابقة ستكون فرصة جيدة لتجهيز بعض اللاعبين، مؤكدا على أنه في حال تواجد الأجانب الأربعة سيشاركون مع الفريق حسب ما تتيحه الظروف. في الطرف المقابل عزز الجزيرة فريقه بمجموعة من اللاعبين الرائعين مثل ميركو فوسينيتش مهاجم الجبل الأسود والأرجنتيني مانويل لازيني وجونثان بيتروبيا من بوركينا فاسو.

ويحل الشباب متصدر المجموعة الأولى ضيفا على كلباء الثاني الذي يملك نفس رصيده (3 نقاط) وهو منتشيا بفوزه الكبير على الوصل 3-0، في حين سيلعب الأخير مع ضيفه عجمان الذي غاب عن الجولة الأولى.

22