الأهلي يسقط غريمه الزمالك ويتربع على عرش أبطال أفريقيا

المارد الأحمر يعزز رقمه القياسي في عدد مرات الفوز باللقب رافعا رصيده إلى تسعة ألقاب فيما تجمد رصيد الفريق الأبيض في البطولة عند خمسة ألقاب.
السبت 2020/11/28
الأميرة الأفريقية تعود إلى خزائن الأهلي

القاهرة - توج الأهلي بلقبه التاسع في بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم اثر فوزه الثمين 2 / 1 على منافسه التقليدي العنيد الزمالك اليوم الجمعة على استاد "القاهرة الدولي" في أول نهائي مصر للبطولة.

وعزز الأهلي رقمه القياسي في عدد مرات الفوز باللقب رافعا رصيده إلى تسعة ألقاب فيما تجمد رصيد الزمالك في البطولة عند خمسة ألقاب حيث استعصى عليه اللقب مجددا علما بأنه أحرز أحدث ألقابه الخمسة في البطولة عام 2002 .

أشاد وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي بالأجواء التي شهدتها مباراة الأهلي والزمالك التي أقيمت في نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا بإستاد القاهرة الدولي، وانتهت بفوز الأهلي بهدفين مقابل هدف لفريق الزمالك.

و أثنى صبحي - حسب بيان رسمي من وزارة الشباب والرياضة المصرية اليوم السبت علي "التنافس بين لاعبي القطبين، والروح الرياضية التي كانت عنوان المباراة تأكيداً على قيمة مبادرة مصر أولاً لا للتعصب"، متمنيا التوفيق للفريقين في البطولات القادمة ومهنئا جماهير النادي الأهلي بالفوز بالبطولة وجماهير نادي الزمالك بالأداء المشرف طوال مشوار البطولة.

وقال إنه تم التنسيق مع مختلف الجهات المعنية لضمان خروج المباراة بالشكل اللائق الذي يرضى جماهير الكرة المصرية والإفريقية.

وأكد صبحي أن "مصر فازت اليوم بقدرتها على تحقيق النجاح الباهر لختام البطولة الإفريقية تأكيداً على القدرة على استضافة وتنظيم كبري البطولات"، مشيراً إلى أن "الأداء الرجولي من جانبي فريقي الزمالك والأهلي أضاف إلى قيمة المباراة التي شهدتها العديد من الدول في صورة عكست مدى تطور كرة القدم الإفريقية بصفة عامة، وكرة القدم المصرية بصفة خاصة".

صورة

أهدى لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بالأهلي المصري لقب دوري أبطال أفريقيا إلى جماهيرهم. وقال رامي ربيعة مدافع الفريق، السبت، "إن جميع اللاعبين قدموا مستوى كبيرا طوال المباراة، مبديا سعادته بالانتصار الصعب على الزمالك، خاصة أنهم نجحوا في تحقيق هدفهم الأكبر بعد الفوز بلقب بطولة الدوري".

من جانبه، وجه مروان محسن مهاجم الفريق التهنئة للجماهير واللاعبين ‏ومجلس الإدارة برئاسة محمود الخطيب، بعد الفوز ببطولة أفريقيا وتحقيق اللقب ‏التاسع في تاريخ النادي وتأهله إلى المشاركة في مونديال العالم للأندية.

وقال مروان محسن لاعبو الأهلي كانوا على العهد والوعد مع الجماهير وحققوا الفوز بلقب ‏دوري أبطال أفريقيا وحققوا حلم الملايين من الجماهير.. كان هناك تعاهد بين اللاعبين على ‏الفوز باللقب هذا العام خاصة أن الفريق تأهل من قبل مرتين إلى النهائي ولم يحقق اللقب، وهو ما ضاعف من عزيمة وإصرار اللاعبين".

فيما عبر محمد مجدي أفشة، لاعب وسط الفريق عن سعادته بعد تتويج الفريق ببطولة لقب دوري ا??بطال ا??فريقيا، بعد الفوز على الزمالك.

وهنأ افشة جماهير النادي الأهلي بدوري الأبطال، مؤكدا أنهم واجهوا منافسا قويا، ولديه لاعبون مميزون إلا أن هذه هي كرة القدم في النهاية.

وعزز الأهلي رقمه القياسي في عدد مرات الفوز باللقب رافعا رصيده إلى تسعة ألقاب فيما تجمد رصيد الزمالك في البطولة عند خمسة ألقاب حيث استعصى عليه اللقب مجددا علما بأنه أحرز أحدث ألقابه الخمسة في البطولة عام 2002 .

صورة

و لم يكن الفوز الذي حققه الأهلي المصري علي حساب مواطنه الزمالك، والتتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم للمرة التاسعة في تاريخه، هو المكسب الوحيد من تلك المباراة.

وجاء فوز الأهلي بالبطولة، لتعود "الأميرة الأفريقية" إلى خزائن الفريق بعدما غابت عن الفريق الأحمر منذ نسخة عام 2013، والتي توج فيها الفريق باللقب عقب فوزه على أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقي 3 / 1بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وتأتي عودة الفريق للمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، كمكسب آخر للفريق، حيث سيشارك في البطولة التي تستضيفها قطر في الفترة من الأول من فبراير وحتى 11 من الشهر ذاته عام .2021

وسيكون بمقدور الأهلي إضافة مكسب جديد إلى مكاسبه، حينما يواجه فريق نهضة بركان المغربي في القاهرة، حيث لم يحدد الاتحاد الأفريقي (كاف) موعدا لتلك المباراة.

ويكتسب الفوز بالبطولة على حساب الغريم التقليدي الزمالك، طابعا خاصا ، بالإضافة إلى جني مبلغ ثلاثة ملايين دولار، عقب فوز بلقب البطولة.

وينقسم هذا المبلغ إلى 2.5 مليون دولار هي قيمة الفوز بالمسابقة، بالإضافة لحصول الأهلي على مليون دولار نظير مشاركته في بطولة كأس العالم للأندية .

وفي المقابل، سيحصل الزمالك على مليون وربع المليون دولار هي جائزة الفريق الفائز بالمركز الثاني في البطولة.

وبدأ الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) في تقديم جوائز مالية للفائزين بالمراكز الأولى في البطولة منذ 1997 وكانت قاصرة على أصحاب المركز الثمانية الأولى بواقع مليون دولار للفائز باللقب و750 ألف دولار للوصيف 427.5 ألف دولار لكل من الفريقين الآخرين اللذين وصلا المربع الذهبي 261.25 ألف دولار لكل من الفريقين اللذين احتلا المركز الثالث في دور المجموعات و190 ألف دولار لكل من الفريقين اللذين احتلا المركز الرابع الأخير في المجموعة بدور المجموعات.

صورة