الأهلي ينتصر ويقترب من الحفاظ على كأس الإمارات

الأربعاء 2014/01/15
الأهلي يواصل إسعاد جماهيره العريضة

أبو ظبي- اقترب الأهلي الإماراتي، الاثنين، من الحفاظ على لقبه بطلا لكأس رئيس الدولة لكرة القدم، بعد تأهله إلى لقاء الظفرة في الدور قبل النهائي للبطولة يوم 30 يناير الحالي، بفوزه على الوحدة 4-2 في لقاء الفريقين على استاد خليفة بن زايد بنادي العين.

بدأ نسق المباراة قويا منذ البداية، وسدد دياز كرة رائعة في الدقيقة 13، ولم يستطع سيف يوسف حارس الأهلي أن يمنعها من أن تسكن شباكه معلنة عن أول أهداف اللقاء. وانطلق سياو ومرر عرضية مرت من أمام أقدام لويس خمينيز في الدقيقة 14، لتضيع فرصة التعادل من الأهلي، لكن خمينيز عوض تلك الفرصة بهدف التعادل في الدقيقة 18، مستغلا سوء تمركز من مدافعي الوحدة إثر كرة عرضية.

واشتعلت المباراة بهدف ثان بمهارة عالية من داميان دياز في الدقيقة 20، عندما وصلته الكرة على الطرف الأيمن وراوغ بشير سعيد وانفرد ولعبها في المرمى لحظة خروج حارس الأهلي. وسدد خمينيز كرة مفاجئة من خارج منطقة الجزاء تصدى لها حارس الوحدة عادل الحوسني على مرتين في الدقيقة 31، وتهيأت الكرة أمام تيجالي وسدد كرة علت العارضة في الدقيقة 38، لينتهي الشوط الأول بتقدم الوحدة 2-1.

وعاد الأهلي إلى المباراة مجددا مطلع الشوط الثاني وتحديدا في الدقيقة 52، بهدف التعادل الذي جاء برأسية من غرافيتي من كرة مرتدة من يدي حارس وعارضة الوحدة، بعد تسديدة لركلة حرة مباشرة من بشير سعيد.

وكلف الحارس عادل الحوسني فريقه الوحدة ركلة جزاء، بعد سقوط الكرة من يديه لتصل إلى إسماعيل الحمادي الذي قام الحوسني بإعاقته، وسدد سياو الركلة بنجاح محرزا الهدف الثالث في الدقيقة 60، ليتقدم الأهلي للمرة الأولى في المباراة.

وانفرد إسماعيل الحمادي في الدقيقة 74 من تمريرة سياو، لكنه سدد الكرة في الشباك الخارجية لمرمى الوحدة، وعوض الحمادي الكرة الضائعة بهدف أهلاوي رابع في الدقيقة 81، ليفوز الأهلي ويفشل الوحدة في الثأر من خسارته في الدور الأول للدوري أمام الأهلي 1-2.

أحيا الأهلي آماله بإحراز رباعية تاريخية بعدما سبق له الفوز بلقب كأس السوبر، كما يتصدر ترتيب الدوري وتأهل إلى نصف نهائي كأس الرابطة

وأحيا الأهلي آماله بإحراز رباعية تاريخية بعدما سبق له الفوز بلقب الكأس السوبر، كما يتصدر ترتيب الدوري وتأهل إلى نصف نهائي كأس الرابطة. وسيلاقي الأهلي في الدور نصف النهائي الظفرة الفائز على الشباب، وصيف بطل النسخة الماضية، بعد التمديد 1-0 (الوقت الأصلي 0-0). وسجل البرازيلي جوزيه روجيرو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 93.

ووصل العين إلى الدور قبل النهائي لكأس رئيس الدولة لكرة القدم، مساء الاثنين، بتغلبه على الوصل بركلات الترجيح 9-8، بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي للقاء الفريقين في الدور الثمانية للبطولة، بالتعادل 2-2 على أستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة بالعاصمة الإماراتية أبوظبي. ويلتقي العين في الدور قبل النهائي يوم 30 يناير الجاري، مع النصر الذي تأهل إلى الدور قبل النهائي، مساء الاثنين، بتغلبه على الذيد 3-2 في مباراة أخرى ضمن دور الثمانية لكأس رئيس الدولة.

وافتتح الوصل التسجيل عن طريق الغاني جيان مهاجم العين بخطأ ضد مرماه في الدقيقة 10 من ركلة ركنية تسببت في ارباك دفاع العين. واحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الوصل بعد عرقلة إسماعيل أحمد مدافع العين للاعب الوصل بوتش، وسددها دوندا في الدقيقة 27، وصدها حارس العين لتصل مجددا إلى دوندا الذي وضعها في المرمى محرزا الهدف الثاني للوصل.

وقلص بروسكي الفارق بهدف من تسديدة مباشرة لكرة وصلته من تمريرة سحرية من عمر عبدالرحمن “عموري” في الدقيقة 34، لينتهي الشوط الأول بتقدم الوصل 2-1. واحتسبت ركلة جزاء للعين في الشوط الثاني نتيجة عرقلة حارس الوصل لمهاجم العين جيان الذي سدد الكرة بنجاح محرزا هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 61.

وفشلت محاولات الفريقين الهجومية في تسجيل المزيد من الأهداف في الدقائق المتبقية من عمر الوقت الأصلي للمباراة الذي انتهى بالتعادل 2-2، ليلجأ الفريقين إلى لعب الوقت الإضافي على شوطين. وغاب التركيز عن لاعبي الفريقين في الشوطين الإضافيين، ووقفت العارضة حائلا دون تسجيل فهد حديد هدفا للوصل في الشوط الإضافي الأول، لتصل المباراة إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي ابتسمت للعين.

ويلعب العين في الدور المقبل مع النصر الذي تخطى الذيد من الدرجة الثانية بصعوبة بالغة بثلاثة أهداف سجلها البرازيلي ليوناردو ليما (49 من ركلة جزاء) والسنغالي إبراهيما توريه (55) وطارق أحمد (86) مقابل هدفين للبوركينابي بيير كوليبالي (4) وعمر المنصوري (88).

22