الأوكرانيات يعلن الحرب الجنسية ضد الروس

الجمعة 2014/03/28
نساء أوكرانيا ينظمن "إضرابا جنسيا" ضد الروس

كييف- بعيدا عن العقوبات السياسية والاقتصادية والدبلوماسية بين روسيا وأميركا حول جزيرة “القرم” الأوكرانية، قررت بعض النساء الأوكرانيات عدم خوض علاقات غرامية مع الرجال الروس في محاولة لـ”محاربة العدو بكل الطرق الممكنة”، حسب صحيفة “تليجراف البريطانية”.

وتستعير حملة النساء الأوكرانيات شعارها من قصيدة الشاعر الأوكراني تاراس شيفشينكو بعنوان “كاترينا” وتقول: “فلتقعن في الحب، أيتها العذراوات.. لكن ليس مع الروس”.

ولدعم حملتهن، أنشأت مجموعة من النساء الأوكرانيات صفحة على فيسبوك، باسم “لا تعطي الروس “، وحصلت على ما يقارب الألفي معجب خلال فترة قصيرة، وقامت الحملة بصنع قمصان عليها شعار باللغة الأوكرانية معناه “لا تعطي الرجال الروس شيئاً”، كوسيلة للاحتجاج، وهذه المقاطعة الجنسية تعكس مقاطعةً أكبر تشجع الأوكرانيين على ألا يشتروا البضائع الروسية.

وأضافت الصحيفة، أنه في الشهر الماضي، هددت مجموعة من النساء في طوكيو بإضراب جنسي ضدّ كل رجل صوّت لـ”يوتشي ماسوزو” في الانتخابات لمنصب الحاكم، لأن ماسوزو قال إن “الدورة الشهرية تجعل النساء غير مؤهلات للمسؤولية الحكومية”.

وفي 2003، قامت نساء “التكتل الليبيري للسلام” بإضراب جنسي لإنهاء الحرب الأهلية الليبيرية التي دامت 14 سنةً.

يذكر، أن مفهوم “الإضراب الجنسي” يرجع تاريخه إلى أكثر من 2000 سنة، عندما قام الإغريق بتمثيل “ليسيستراتا”، وهي كوميديا عن نساء إغريقيات يمتنعن عن مطارحة أزواجهن الغرام، إذا لم يوقفوا الحرب “البيلوبونيسية”.

24