الإسلام السياسي في تراجع حسب إسرائيل

الأربعاء 2014/01/29
موشيه يعالون: أحزاب الإسلام السياسي تشهد تراجعا كبيرا جدا

تل أبيب - صرّح وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون، أمس الثلاثاء، خلال المؤتمر السنوي لمعهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي في تل أبيب، بأن عهد الديكتاتوريات الحاكمة في منطقة الشرق الأوسط قد انتهى، مشيرا إلى أن شعوب المنطقة أصبحت لاعبا جوهريا حيال تقرير مصيرها، حيث أصبحت تخرج إلى الشوارع للتعبير عن رغبتها، حسب ما أفادت به شبكة “سكاي نيوز” الإخبارية.

وأشار يعالون إلى أن شعبية أحزاب الإسلام السياسي، تشهد تراجعا كبيرا جدا في الشرق الأوسط، زاعما بأن إسرائيل هي بلد الديمقراطية الوحيدة في المنطقة، مضيفا أنه لا يمكن إرساء أسس الديمقراطية في الدول العربية من خلال الانتخابات.

كما رأى وزير الدفاع الإسرائيلي أن بلاده لا تكترث ولن تتدخل في شؤون دول الشرق الأوسط التي تمر بتحولات سياسية ما دام هذا الأمر لا يهدد مصالح إسرائيل، مشيرا إلى أن إيران بدأت في التفاوض مع الولايات المتحدة- التي تصفها بالشيطان الأكبر- لدوافع اقتصادية محضة، معتبرا أن الاقتصاد هو المفتاح الرئيس للتطورات الحالية في الشرق الأوسط.

وفي الإطار نفسه، وجه وزير الدفاع الإسرائيلي انتقادات إلى الولايات المتحدة، معتبرا أنها ابتعدت عن دورها كشرطي عالمي بعدما حصل الفلسطينيون على استقلالهم السياسي عبر اتفاقية أوسلو، وأنه توجد لدى إيران إمكانية لصنع 5 قنابل نووية، على حد تعبيره.

وقال يعلون خلال محاضرة ألقاها في المؤتمر في جامعة تل أبيب إنه “على ضوء التطورات في الشرق الأوسط ينبغي النظر إلى الدول العظمى ومنها الولايات المتحدة التي تختار الابتعاد عن مناطق النزاع وفضّلت الابتعاد عن دورها والتقليل من تدخلاتها”.

وأضاف أن الولايات المتحدة “قامت بفك ارتباطها مع العراق الذي أصبح يخضع للهيمنة الإيرانية، وأن سوريا تحولت إلى حمام دم، لأن الولايات المتحدة ابتعدت، وقد استغلت روسيا الغياب الأميركي ودخلت إلى هناك لأجل أن تقود الخطوات في سوريا”.

وأشار يعالون إلى أن النصف الأول من العام الحالي، يتميّز بمحاولات تسوية مع إيران رغم أن هذا لا يبدو ناجحا، وسيتم تفكيك سوريا من أسلحتها الكيميائية خلال الشهور القريبة، وفي مصر ستجري انتخابات رئاسية، وبالطبع خلال أشهر كذلك سيتم التوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين، في إشارة إلى المفاوضات الإسرائيلية – الفلسطينية التي ستنتهي في أبريل المقبل.

5