الإشادة تنهال على الحارس تير شتيغن

قدّم تير شتيغن، حارس برشلونة، مستوى رائعا في مباراة الفريق أمام أتلتيك بلباو، وقاده للفوز، بعدما تمكن من إنقاذ البلوغرانا من فرصتين محققتين. وبذلك رفع برشلونة، رصيده إلى 28 نقطة في الصدارة بفارق 4 نقاط عن ملاحقه فالنسيا.
الاثنين 2017/10/30
عرين برشلونة في مأمن

برشلونة (إسبانيا) - أثبت حارس المرمى الألماني مارك أندريه تير شتيغن، أنه بالفعل متعدد المواهب والقدرات، وحصل على الكثير من الإشادة والمديح، بعد تألقه بشكل لافت خلال فوز برشلونة 2-0 على مضيفه أتلتيك بيلباو، في الليغا. وخضع الحارس الدولي لاختبار قوي في ملعب سان ماميس، لكنه نجح في الخروج بشباكه نظيفة، بعد أن سدد أصحاب الأرض 17 مرة على مرماه، كما أنه نجح أيضا في التصدي لـ4 محاولات من جانب هداف بيلباو الشهير أريتز أدوريز.

وبفضل جهود وتألق تير شتيغن بصفة أساسية نجح برشلونة متصدر الترتيب في الصمود في وجه الهجمات الكاسحة لأصحاب الأرض في المراحل الأولى من المباراة ومن بينها رأسية أدوريز في الدقيقة 17، كما تصدى الحارس ببراعة لفرصة كبيرة من نفس المهاجم بعد لحظات قليلة. وقال الحارس الألماني عقب المباراة “من المهم دائما تقديم 100 بالمئة من الأداء داخل الملعب. هذا هو عملي وأنا أضعه فوق كل شيء. حصدنا 3 نقاط مهمة في مشوارنا نحو لقب الليغا”. وأضاف “عملي يتطلب دائما أن أكون في الموعد عندما يحتاجني الفريق. المباراة مهمة وعلينا تحسين بعض النقاط قبل ملاقاة أولمبياكوس”.

وقبل 9 دقائق من نهاية الشوط الأول منح الأرجنتيني ليونيل ميسي برشلونة التقدّم، لكن بيلباو لم يتوقف عن التسديد نحو مرمى تير شتيغن طوال الشوط الثاني. وقبل 6 دقائق من النهاية وبجهد هائل أنقذ حارس ألمانيا ضربة رأسية أخرى من أدوريز ليحرم أصحاب الأرض من ما يمكن اعتباره أفضل فرصة لهم طوال المباراة.

وأضاف لاعب الوسط البرازيلي باولينيو الهدف الثاني للضيوف في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وأشاد سيرجيو بوسكيتس لاعب وسط برشلونة بحارس مرماه، قائلا “لقد لعب دورا هائلا في هذا الفوز، قّدم أداء هائلا ولعب دورا فاعلا في خروجنا فائزين”. وأضاف بوسكيتس “نحن سعداء بوجوده معنا، ومرة أخرى لعب دورا فاعلا في هذه اللحظات الفاصلة عندما كانت النتيحة 0-0، وعندما كانت 1-0 في الدقائق الأخيرة إذ كان من الممكن أن تنتهي المباراة بالتعادل”.

وكان تير شتيغن انضم إلى برشلونة قادما من بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني في 2014 كبديل على المدى الطويل لفيكتور فالديس لكنه أصبح الحارس الأول للفريق بعد منافسة حامية مع التشيلي كلاوديو برافو طوال موسمين. وأحيانا تعرض لانتقادات بسبب خروجه غير المناسب من منطقته وهو ما كلف برشلونة غاليا في السابق.

وسبق لتير شتيغن أن تعثر في نفس الإستاد عندما خسر برشلونة 4-0 في كأس السوبر الإسبانية في 2015.

شتيغن كان واحدا من أفضل لاعبي فريقه وأكثرهم نفعا له خلال الموسم الحالي وسبق له إنقاذ فريقه في مواجهات صعبة

لكن تير شتيغن كان واحدا من أفضل لاعبي فريقه وأكثرهم نفعا له خلال الموسم الحالي وسبق له إنقاذ فريقه في مواجهات صعبة أمام خيتافي وأتلتيكو مدريد، كما لعب دورا في مساعدة فريقه على معادلة رقم قياسي بالحصول على 28 نقطة في أول عشر مباريات من الموسم. وأشادت صحيفة سبورت الإسبانية في عددها الأحد بالحارس الألماني ووصفته على غلافها بأنه “الخارق تير شتيغن” في حين قالت صحيفة موندو ديبورتيفو إن برشلونة “في أيد أمينة” بفضل وجوده.

من ناحية ثانية يسعى بايرن ميونيخ إلى تعويض غياب مانويل نوير الذي تعرّض لاصابة قوية ستبعده عن الملاعب لمدة قد تصل لستة أشهر. وسيتجه بايرن ميونيخ إلى الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيغن، حارس مرمى برشلونة، من أجل تعويض غياب نوير، لا سيما وأن شتيغن لازال صغيرا في السن ويمكن ضمانه للمستقبل.

وكشفت تقارير إسبانية أن برشلونة لا ينوي بيع تير شتيغن وأنه يخطط لتحصينه بعقد جديد في المستقبل القريب، كما أن شتيغن بدوره سعيد في برشلونة ولم يبد أي رغبة في الخروج. وكان تير شتيغن قد انتقل إلى برشلونة سنة 2014 قادما إليها من بوروسيا مونشغلادباخ، كما أن الشرط الجزائي للحارس الألماني يبلغ 70 مليون يورو.

لكن من جهة أخرى أعلن نادي برشلونة الإسباني أن حارس مرماه الدولي الألماني مارك- أندريه تير شتيغن مدد عقده حتى سنة 2022، ما يطيل مسيرته مع النادي إلى ثمانية أعوام. وأوضح النادي الكاتالوني، الذي فقد هذا الموسم لقب الدوري الإسباني لصالح غريمه ريال مدريد، أن قيمة الاستغناء عن الحارس البالغ من العمر 25 عاما قبل نهاية عقده “رفعت إلى 180 مليون يورو”.

وانضم تير شتيغن إلى النادي الإسباني في 2014 قادما من نادي بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، وخاض في الموسمين الأوليين منافسة مع الحارس التشيلي كلاوديو برافو على المركز الأساسي.

وأفاد الألماني من رحيل برافو عن برشلونة في صيف 2016، ليصبح ركيزة في التشكيلة الأساسية لناديه الذي أحرز معه تسعة ألقاب في المواسم الثلاثة الماضية، أبرزها دوري أبطال أوروبا 2015 والدوري الإسباني في موسم 2015-2016.

23