الإعدام لمنفذي عملية اغتيال مازن فقهاء في غزة

الأحد 2017/05/21
المنفذون لعملية الاغتيال يعملون لصالح المخابرات الإسرائيلية

غزة- أصدرت محكمة الميدان العسكرية في غزة صباح الأحد، حكما بالإعدام بحق قتلة القيادي العسكري في حركة "حماس" مازن فقها.

وقالت وزارة الداخلية بغزة في بيان صحفي ، إن محكمة الميدان العسكرية أصدرت حكما بالإعدام شنقا بحق أثنين من منفذي عملية اغتيال مازن فقها، فيما أصدرت حكما بالإعدام رميا بالرصاص بحق المتهم الثالث .

وعرضت وزارة الداخلية التابعة لحركة "حماس" في غزة الثلاثاء اعترافات لما قالت إنهم المتورطون الثلاثة في قتل فقها في مارس الماضي بـ "تعليمات" من إسرائيل.

واعترف الأشخاص الثلاثة ، الذين قالوا أنه جرى تظليل وجوههم في شريط فيديو مدته 14 دقيقة تم بثه خلال مؤتمر صحفي عقدته الوزارة في غزة، بأنهم يعملون لصالح المخابرات الإسرائيلية وتلقوا التعليمات منها بقتل فقهاء.

وفقهاء الذي تم اغتياله هو أحد القياديين الفاعلين داخل الكتائب، حيث لعب دورا في تشكيل خلايا تابعة للقسام في الضفة الغربية.

وقتل فقها برصاص مجهولين في ظروف غامضة في غزة في 24 مارس الماضي، علما أنه معتقل سابق لدى إسرائيل التي أبعدته من الضفة الغربية إلى القطاع فور الإفراج عنه ضمن صفقة تبادل مع حماس عام .2011

1