الإعلامي أحمد منصور يواجه القضاء لتحريضه على الإرهاب

الأربعاء 2014/02/26
أحمد منصور: معاقبة الإعلام على يد الحركات ليست عملاً إرهابياً بل هي عمل بطولي

القاهرة – قدم المحامي سمير صبري، شكوى ضد أحمد منصور الإعلامي بقناة الجزيرة، لنقيب الصحفيين، اتهمه فيها بسب وقذف رموز الدولة وشيخ الأزهر والمؤسسة العسكرية ووزارة الداخلية وقيادات وضباط وجنود من خلال “تويتات” يسطرها على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مهاجما بألفاظ نابية الدولة المصرية والمواطن المصري.

وذكر في الدعوى، أنه قام بنشر بيان على موقع إخوان أون لاين ناشد فيه أعضاء جماعته الإرهابية قتل ضباط الشرطة والانتقام منهم، محرضًا الحركات الإرهابية للجماعة ضد الإعلاميين قائلاً: “معاقبة الإعلام على يد الحركات اليوم ليست عملاً إرهابيًّا بل هي عمل بطوليّ”.

وطالب صبري في دعواه المرفق معها حافظة مستندات بإحالة أحمد منصور على مجلس التأديب واتخاذ الإجراءات اللازمة لتوقيع أقصى عقاب عليه.

وكان مذيع قناة الجزيرة أحمد منصور المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، خرج عن الحياد الإعلامي، والمهنيِ، بالترحيب صراحة بقتل ضباط الشرطة والانتقام منهم، محرضاً الحركات الإرهابية على أن

تتجه نحو الإعلاميين قائلاً “معاقبة الإعلام على يد الحركات اليوم ليست عملاً إرهابياً، بل هي عمل بطولي”. وأضاف في رسالته المنشورة على موقع "إخوان أون لاين”، لأنصاره من الإخوان، يوم السبت الماضي، “إن الحركات التي بدأت تنظم صفوفها وتنتقم من الضباط، هي التي ستساعد على إسقاط النظام وستدمر الاقتصاد، وستحول دون عودة السياحة نهائياً، كما أجبرت الضباط على عدم استهداف المتظاهرين خشية الانتقام”.

وتابع “لو أن كل الأيام كالجمعة الماضية لانتهى النظام منذ شهور، وما حدث أفزعهم وكل أتباعهم، وجعلهم على يقين أن نظام مرسي سيعود”، حسب قوله.

وحرض منصور أنصار الجماعة على استهداف الإعلاميين، بعدما أصبحوا يشعرون بالرعب والتوتر من خلال المادة التي يقدمونها، وتوقعهم لأنفسهم بالإعدام، مبرراً أن الإعلام سهّل للنظام قتل المعتصمين في رابعة العدوية، على حد قوله.

وتابع “نحن نراهن على تدمير بنيتهم الاقتصادية وإفشالهم، وضرب كل من يعاونهم، ومقاطعة منتجات من يعلن تأييده لهم، والفئات التي تخرج كل يوم لتطالب بمستحقاتها اليوم منفردة، ستضطر إلى أن تنضم إلى صفوفهم بعدما يتبين لهم أن مصر ستتحول إلى مجهول أسود، وإلى جحيم دام وإلى مجاعة بشعة”.

18