الإعلام الإيراني يزور صورا عن سوريا وينسبها لتفجيرات بغداد

الأربعاء 2016/09/14
فبركة غير متقنة

طهران - كشفت وسائل إعلام إيرانية تلاعب صحيفة إيرانية بصور عن ضحايا الحرب في سوريا، استعملتها لصالح تقارير إخبارية أخرى، ونسبتها الجريدة إلى الانفجار الأخير في بغداد وليس إلى غارة في سوريا.

ونشرت صحيفة “صبح نو” (الصبح الجديد) الناطقة بالفارسية والصادرة في العاصمة الإيرانية طهران على الصفحة الأولى لعددها الصادر الأحد 11 سبتمبر صورة لآثار القصف الذي تعرض له المدنيون في مدينة إدلب شمال سوريا، السبت الماضي، والذي راح ضحيته ما يزيد عن 55 قتيلا، وادّعت أن الصورة تعود إلى انفجار وقع في شمال العاصمة العراقية بغداد.

وكان موقع “كزارش جنك در سوریا وعراق” (تقارير الحرب في سوريا والعراق) الناطق بالفارسية والذي يحاول اختراق التعتيم الإعلامي الرسمي المتعمد الذي تفرضه السلطات على الشارع الإيراني، قد نشر تقريرا في هذا الخصوص، كاشفا زيف ما قامت به الصحيفة.

وأكد أن الصورة أخذتها الصحيفة من ألبوم صور نشرته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إيرنا” ونسبتها هي الأخرى إلى انفجار بغداد الأخير.

وكانت وسائل إعلام إقليمية ودولية عدة قد نشرت صورا للقصف الذي تعرضت له مدينة إدلب، ومن بينها الصورة التي زيفتها صحيفة “صبح نو” الإيرانية ومصدرها الوكالة الرسمية الحكومية.

وكانت صحيفة “إندبندنت” البريطانية قد نشرت هي الأخرى الصورة التي تظهر قوى الإنقاذ المتطوعة بملابسها وشاراتها وقبعاتها، مما يدل بأنها تنشط في المناطق التي تخضع لسيطرة المعارضة السورية وليس في بغداد.

يذكر أن وسائل الإعلام الإيرانية قامت بتزوير العديد من التصريحات والصور حول الأحداث في المنطقة العربية، وقبل حوالي أسبوعين، قامت قناة العالم الإيرانية بفبركة تصريحات لوزيرة الخارجية الهندية حول زيارة الأمير محمد بن سلمان للصين، وقالت إنها نقلتها عن صحيفة “هندوستان تايمز”، كما قامت بفبركة صورة للخبر. وهو ما دفع وزارة الخارجية الهندية ووسائل الإعلام الهندية إلى تكذيب الخبر.

وأصدرت وزارة الخارجية الهندية بيانا نفت فيه التصريحات التي ذكرتها قناة العالم الإيرانية حول زيارة الأمير محمد بن سلمان للصين.

وأكد فيكاس سوارب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الهندية لوسائل الإعلام الهندية، أن التقرير الذي نقلته قناة العالم الإيرانية كاذب ولا أساس له من الصحة، مشيرا إلى أن وزيرة الخارجية لم تجر أيّ لقاء أو تصريحات.

من جانبها كذبت صحيفة “هندوستان تايمز” الهندية ما ذكرته قناة العالم الإيرانية بأن التصريحات نقلتها عن صحيفة هندية.

18