الإعلام الرياضي الخليجي يحفز الجانب المهني على المستوى الدولي

الجمعة 2015/03/06
الاتحاد الخليجي سيرشح صحفيين رياضيين لعضوية اللجان بالاتحاد الاسيوي

باريس – اعتمد الاتحادان الخليجي والدولي للإعلام الرياضي ميثاق النزاهة الإعلامية، الذي قدمه الاتحاد الخليجي كمقترح العام الماضي، وذلك في اجتماع عقده الاتحادان على هامش الكونغرس الدولي للصحافة الرياضية، الذي اختتم في باريس، بمشاركة نحو 300 صحافي يمثلون 102 دولة.

والتقى سالم الحبسي رئيس الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي، بجيان ميرلو رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية، لوضع آليات التعاون المهني بين الاتحادين، خصوصاً بعد اعتماد ميثاق النزاهة الإعلامي الذي قدمه الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي كمقترح خلال العام الماضي.

واعتبر الحبسي أن تدشين جائزة اللؤلؤة الدولية للصحافة الرياضية، بالتعاون مع مؤسسة أبوظبي للإعلام، هي خطوة مهنية متقدمة وإحدى الجوائز المهمة في الصحافة الرياضية. مشيرا إلى أنها شراكة خليجية دولية مهمة، تسهم في أن تكون المنظومة الإعلامية الخليجية داعمة ومساندة لتطوير وتحفيز الجانب المهني على المستوى الدولي.

وطالب الحبسي في اجتماعات الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية، الدفع بعدد من الإعلاميين والأعضاء الخليجين لعضوية اللجان العاملة بالاتحاد القاري، من أجل إعطاء مساحة أكبر للصحفيين الخليجيين تمثيل دولهم بالاتحاد الآسيوي.

وسيقوم الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي بترشيح عدد من الصحفيين الرياضيين لعضوية اللجان بالاتحاد الآسيوي، منها لجنة الإعلام ولجنة التدريب ولجنة الصحفيات ولجنة التسويق.

وفي اليوم الأول تم الاحتفال بتدشين جائزة أبوظبي للإعلام الرياضي بحضور قادة الإعلام الرياضي الدولي وعدد من كبار الشخصيات الرياضية. واحتفل الاتحاد الدولي بالذكرى 90 لإشهار الاتحاد في قاعة متحف اللوفر الشهير.

والذي شهد إطلاق جائزة أبوظبي الدولية للإعلام الرياضي في خمسة تخصصات إعلامية، كما تم عرض فيلم عن مسيرة الاتحاد منذ إشهاره عام 1924 بفرنسا. وكلمات من رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الإيطالي جياني ميرلو ومن ممثل وزير الرياضة الفرنسي.

وعلى هامش الاجتماع الدولي عقد الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية اجتماعاً برئاسة فيصل بن مبارك القناعي، وبحضور أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد، كما حضرته 19 دولة آسيوية مشاركة في الاجتماع.

وخلال الاجتماع الذي عقد في مقر اللجنة الأولمبية الفرنسية تمت مناقشة برنامج الاتحاد لعام 2015، ومنها إقامة دورة للصحفيات في بيروت خلال شهر مايو المقبل وملتقى للإعلاميين الآسيويين، بالإضافة إلى إقامة حفل عيد الإعلاميين الآسيويين الأول في البحرين نهاية شهر ديسمبر المقبل.

وقرر الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي إعادة تشكيل اللجان الرئيسية وإضافة لجنة باسم لجنة الصحفيات. كما تقرر تمديد مسابقة الشهيد فهد الأحمد للتصوير الرياضي لشهر أبريل على أن ترسل أفضل صورة صحفية للجنة في نهاية مارس.

18