الإمارات تجدّد التزامها بمساعدة اليمنيين

لدولة الإمارات دور حيوي في مساعدة اليمنيين على مواجهة الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يعيشها بلدهم.
الاثنين 2019/09/16
دعم متواصل

أبوظبي - تعهّدت دولة الإمارات العربية المتحدة بمواصلة تقديم المساعدات لليمنيين إيفاء بالتزماتها في هذا المجال.

وقالت هند مانع العتيبة مديرة الاتصال الاستراتيجي في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، ضمن الإحاطة الإعلامية حول مشاركة وفد دولة الإمارات في الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة التي تنطلق أشغالها قريبا بنيويورك، إنّ بلادها سوف تواصل الوفاء بالتزامها بتقديم المساعدات للشعب اليمني لهذا العام، لتكون بذلك واحدة من أهم الدول المقدمة للمعونات الإنسانية والمساعدات الإنمائية في اليمن.

وبالتوازي مع مشاركتها ضمن التحالف العربي بقيادة السعودية في التصدّي للتمرّد الحوثي المدعوم إيرانيا، ومواجهة التنظيمات الإرهابية في اليمن، كان لدولة الإمارات دور حيوي في مساعدة اليمنيين على مواجهة الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يعيشها بلدهم، وذلك من خلال حُزم من المساعدات المتنوّعة كثيرا ما تجاوزت الطابع الإنساني والإغاثي العاجل إلى طابع تنموي أبعد مدى.

وفي أحدث مظهر للجهد الإنساني والإغاثي الإماراتي في اليمن أرسلت دولة الإمارات دفعات جديدة من المساعدات الغذائية إلى أهالي مديرية تريم في محافظة حضرموت شرقي اليمن. وقالت وكالة الإنباء الإماراتية الرسمية “وام” إنّ فريق هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قام بتوزيع 650 سلة غذائية بمعدل 52 طنا و520 كيلوغراما مستهدفا 3250 فردا من الأسر الفقيرة والمحتاجة في مناطق ثبي والبدع والرملة والرحبة والسوق والمحيظرة، وذلك امتدادا لبرنامج الأمن الغذائي الذي تنفّذه الهيئة لتخفيف وطأة التدهور الاقتصادي على الطبقات اليمنية الأكثر فقرا.

وذكرت الوكالة أن عدد السلال الغذائية التي تمّ توزيعها منذ بداية العام الحالي الموضوع تحت عنوان “عام التسامح” قد وصلت إلى 27.394 سلة غذائية واستهدفت 136.970 فردا من الأسر المحتاجة والمتضررة في محافظة حضرموت. وفي جزيرة سقطرى وزّعت الإمارات ممثلة بوفد من المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الأحد، أحد عشر طنا من الألعاب والهدايا والقرطاسية على أطفال الجزيرة وذلك بمناسبة انطلاق الموسم الدراسي الجديد.

وعلى صعيد دبلوماسي تنخرط دولة الإمارات في الجهود الرامية لإيجاد مخرج سلمي للأزمة اليمنية، وهو ما أكدته هند العتيبة معبرة عن دعم بلادها للجهود الدبلوماسية التي يبذلها المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث في اليمن في الوقت الذي تواصل فيه دولة الإمارات خفض قواتها العسكرية في البلاد.

3