الإمارات تدعو إلى محادثات لتقاسم رحلات طيران برلين والاتحاد

الخميس 2015/10/15
الاتحاد للطيران تملك حصة قدرها 29 بالمئة في طيران برلين

فرانكفورت (ألمانيا) – دعت الإمارات إلى إجراء محادثات مع ألمانيا هذا الأسبوع بشأن نيل الموافقة على تقاسم الرحلات بين آير برلين ومساهمتها الاتحاد للطيران التي مقرها أبوظبي.

ويتيح هذا النوع من الاتفاقات لشركات الطيران بيع التذاكر على الرحلات التي يسيرها الشركاء والعكس، مما يسمح لكل من الطرفين بطرح مزيد من الوجهات على مسافريه.

وتريد الإمارات إجراء المحادثات اليوم الخميس أو غدا الجمعة، في حين قال متحدث باسم وزارة النقل الألمانية إن عرض إجراء المحادثات مطروح منذ عدة أســابيع ورحب بأن الإمـارات قبلت العرض.

وتتكبد طيران برلين خسائر ولها 65 رحلة مشتركة مع الاتحاد تحقق لها إيرادات بنحو 140 مليون يورو (159 مليون دولار).

وتملك الاتحاد للطيران حصة قدرها 29 بالمئة في طيران برلين، ثاني أكبر شركة طيران ألمانية بعد لوفتهانزا. وقامت الشركتان في السابق بتسيير رحلات للرمز المشترك إلى حوالي 60 جهة.

لكن الحكومة الألمانية تخضع تلك الرحلات للتدقيق منذ عام لأن الاتفاق الثنائي الحالي بين الدولتين يحدد الوجهات التي تستطيع الاتحـــاد للطيران تسيير رحلات إليها داخل ألمانيا. وبرلين، وهي مركز عمليات طيران برلين، ليست من بين المطارات الألمانية الأربعة التي تستطيع الناقلات الإماراتية السفر إليها.

وكانت الحكومة الألمانية أقرت تقاسم الرحلات للشتاء الماضي والصيف الحالي لكنها سبق أن قالت إن ذلك ينبغي أن يظل استثناء.

ومازالت طيران برلين والاتحاد تنتظران الموافقة على جدول رحلات هذا الشتاء الذي من المقرر أن يبدأ في نهاية الشهر. وأجرت الحكومتان محادثات في هذا الشأن في أغسطس الماضي.

11