الإمارات ترأس رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي

دولة الإمارات تتولى رئاسة الرابطة تحت شعار "تعزيز مصير مشترك وطريق للرخاء في المحيط الهندي".
الجمعة 2019/11/08
خلق رؤية جديدة للمنطقة

أبوظبي - اختتمت رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي “إيورا”، الخميس في العاصمة الإماراتية أبوظبي، اجتماعاتها مع تولي دولة الإمارات رئاسة الرابطة للفترة من 2019 إلى 2021.

وعقد الوزراء وكبار المسؤولين من 22 دولة عضوا وتسعة شركاء حوار وثلاث منظمات مراقبة، على مدى ثلاثة أيام، اجتماعات رفيعة المستوى لدعم الأولويات الرئيسية للرابطة والمجالات التي ستركز عليها والتي تشمل: السلامة والأمن البحريين، وتيسير التجارة والاستثمار، وإدارة مصايد الأسماك، وإدارة مخاطر الكوارث، والتعاون الأكاديمي والعلمي والتقني، والسياحة والتبادل الثقافي، والتمكين الاقتصادي للمرأة، والاقتصاد الأزرق.

وتولت دولة الإمارات رئاسة الرابطة تحت شعار “تعزيز مصير مشترك وطريق للرخاء في المحيط الهندي”. ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية “وام” أحمد بن علي محمد الصايغ وزير الدولة في كلمته أمام الاجتماع الوزاري التاسع عشر للرابطة قوله “لقد اختارت الإمارات العربية المتحدة هذا الشعار بهدف خلق رؤية جديدة للمنطقة من التكامل والتفاهم بهدف الاستفادة من الفرص التي توفرها المصالح المشتركة والقوى الديمغرافية والاقتصادية المتنوعة والمتكاملة”.

كما أعلن الصايغ أن الإمارات تعتزم تعزيز هدف الرابطة طويل الأمد المتمثل في إنشاء صندوق للتنمية لتعزيز الإمكانيات الاقتصادية للمنطقة. ودعا الدول الأعضاء إلى المساعدة في تصميم وتنفيذ الصندوق من خلال المساهمة بالخبرة والتمويل.

ويقع مقر الرابطة الرئيسي في موريشيوس، وهي منظمة حكومية دولية تأسست عام 1997 وتهدف إلى تعزيز التعاون الإقليمي والتنمية المستدامة والازدهار الاقتصادي داخل حدود المحيط الهندي.

3