الإمارات تنعى سفيرها بأفغانستان وتتعهد بمواصلة العمل الإنساني

الخميس 2017/02/16
الإمارات لن تتوقف عن عملها الإنساني

أبوظبي – نعت وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية، الأربعاء، سفير الدولة لدى أفغانستان جمعة محمد عبدالله الكعبي الذي توفي متأثرا بإصابته في تفجير كان استهدف في يناير الماضي دار الضيافة لوالي قندهار أثناء وجود السفير هناك في مهمة تتعلّق بتنفيذ برنامج مساعدات إنسانية لأفغانستان، ما أسفر عن وفاة خمسة من أفراد البعثة الإنسانية الإماراتية إلى أفغانستان.

ولفت فقدان دولة الإمارات لأحد دبلوماسييها النظر إلى الدور الذي يؤديه هذا البلد الخليجي كأحد أكثر الفاعلين الدوليين في مجال العمل الإغاثي والإنساني في مختلف الساحات بما في ذلك أكثرها توتّرا، من اليمن إلى أفغانستان مرورا بسوريا والصومال حيث سبق أن تعرّض موكب السفير الإماراتي بمقديشيو صيف سنة 2015 لمحاولة استهداف أثناء توجهه للمشاركة في توزيع مساعدات إغاثية بأحد الأحياء الفقيرة في المدينة.

وإضافة إلى تقديمها لمساعدات إغاثية عاجلة للشعوب المتضرّرة من الصراعات والكوارث الطبيعية، تحرص الإمارات التي تخصّص جزءا هاما من دخلها القومي السنوي للمساعدات الإنسانية والتي أعلنت العام الجديد 2017 عاما للخير، على إضفاء بعد تنموي مستديم على مساعداتها للدول والشعوب.

وكان الوفد الإماراتي بصدد المشاركة في افتتاح مشاريع إنسانية وتعليمية وتنموية بجنوب أفغانستان ممولة من قبل دولة الإمارات حين تعرّض مقرّ الوالي لتفجير قالت مصادر أمنية إنّه تمّ بعبوات ناسفة موضوعة تحت الأرائك.

واتّخذ الخطاب السياسي الإماراتي الذي أعقب الحادث نبرة تحدّ واضحة للإرهاب وتشديد على مواصلة الدور الإنساني والتنموي الإماراتي في مختلف الساحات وتحت كل الظروف.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب الرئيس الإماراتي، حاكم دبي “إن الإرهاب الآثم لا يعرف معنى الإنسانية ولا قيمها النبيلة ولا يفرّق بين الناس كبيرهم وصغيرهم ولا يميز بين أعمالهم لتطال يده الغاشمة من نذروا أنفسهم للخير ولم يتأخروا في بذل أرواحهم ودمائهم الزكية في سبيل توصيل رسالة سلام وخير إلى العالم”.

كما تعهّد بأن تستمر بلاده “في تحقيق رسالتها مهما كانت التحديات التي لن تثنيها عن القيام بواجباتها الإنسانية”.

واتجهت أصابع الاتهام إلى حركة طالبان المتشدّدة بالوقوف وراء استهداف البعثة الإماراتية، لكنّ الحركة تبرّأت من المسؤولية عن الحادث، ما أثار شبهة استهداف للوجود الخليجي في أفغانستان التي كانت دائما في قلب الصراعات الإقليمية والدولية.

3