الإنجاب يغذي الخلافات بين الأزواج

الجمعة 2013/08/16
الطفل قد يتحول من نعمة إلى نقمة عند بعض الأزواج

لندن- اتضح أن إنجاب الأطفال يزيد حالات الشجار بين المتزوجين في بريطانيا بنسبة 40 % ويجعل الآباء والأمهات الذين يرزقون بأول طفل يتشاجرون بصفة يومية.

وهو ما كشفته دراسة حديثة، حيث أن معظم شكاوى المتزوجين تنحصر في مجالي الإرهاق والتعب بعد الولادة، واعترف 33 % منهم بأن تبديل حفاضات الأطفال هو أكبر سبب للشجار.

وأشارت إلى أن الإنجاب يجعل الآباء والأمهات الجدد مشغولين جداً ليتشاجروا حول مسائل أخرى، ويتعاركون نحو 4 مرات في الأسبوع، أي ما يصل إلى 187 مرة في السنة الأولى من الأبوة وبزيادة مقدارها 40 % عن معدل الشجارات قبل أن يُرزقوا بمواليدهم الجدد.

وأضافت أن 60 % من الآباء والأمهات الجدد في بريطانيا اعترفوا بأن شجاراتهم اليومية غالباً ما تقع لأسباب سخيفة ناجمة عن الإجهاد والإرهاق، وأنهم ينامون 4 ساعات و 20 دقيقة فقط ليلاً، أي نصف مدة النوم التي يوصي بها الخبراء في مجال الصحة.

وأظهرت الدراسة أن 54 % من الآباء والأمهات الجدد اعترفوا أيضاً بأن "التعب" هو أفضل كلمة تصف سنتهم الأولى مع أطفالهم الرضع وتسبب الشجـار بينهم، و قال 33 % منهم إن تبديل الحفاضــات هو السبب الرئيس في شجـارهم، وصرح 24 % منهم بأن إطعــام الأطفــال في الليل هو ما يسبب الشجــار بينهم بدرجة أولى.

وأظهرت أن واحداً من كل خمسة من الآباء والأمهــات اعترف بأنه لا يحصــل على ما يكفـي من الاهتمام من شريك أو شريكة الحياة بعد ولادة طفلهما، فيما أقرّ 40 % منهم بأن إنجاب الأطفال هو أكبر تجربة لتعلم الدروس في حياتهم.

وبينت الدراسـة أيضاً أن الآباء والأمهات في بريطانيـا ينفقون ما يصل إلى 3388 جنيهـاً إسترلينيـا على شراء منتجات الأطفـال في السنة بعد ولادة أطفالهم.

وينفق واحد من كل خمسة منهم 5000 جنيه إسترليني على الأقل كل عام على شراء الملابس والأغذيـة والحفـاضــات وزجــاجــات الرضـاعة.

21