الابنة.. سبب انضمام الأمهات إلى "فيسبوك"

الثلاثاء 2013/08/13
50 بالمئة من الراشدين الأميركيين الذين أعمارهم بين 50 و65 عاماً لديهم صفحات على الفيسبوك

نيويورك – لماذا تنضم الأمهات في منتصف العمر إلى موقع (فيسبوك)؟ لقد توصّلت دراسة أميركية إلى خلاصة تفيد بأن الابنة هي من تشجّع أمها على ركوب موجة مواقع التواصل الاجتماعي وتحمّسها على متابعة أخبار أولادها وأقاربها عبر الإنترنت .

وذكر موقع (لايف ساينس) أن دراسة تم تقديمها خلال اجتماع لرابطة علماء الاجتماع الأميركية شملت مقابلات مع 28 امرأة عمرهن فوق الخمسين يستخدمن الكمبيوتر ومواقع التواصل الاجتماعي، أظهرت أن 86 بالمئة منهن انضممن إلى (فيسبوك) بسبب فرد من العائلة، وذكرت 48 بالمئة منهن الابنة بشكل خاص.

وكانت دراسة أجراها معهد (بيو) عام 2010 أظهرت أن 50 بالمئة من الراشدين الأميركيين الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و65 عاماً والذين يستخدمون الكمبيوتر لديهم صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الباحثة نانسي هوراك راندل، من جامعة (وينغايت) إن الأجوبة الأكثر شيوعا بين النساء على السؤال حول سبب انضمامهن إلى (فيسبوك) كان «ابنتي قالت لي إن عليّ الانضمام، هكذا أستطيع أن أرى صورها».

وقالت راندل إن 71 بالمئة من النساء في منتصف العمر قلن إنهن تعلّمن استخدام الكمبيوتر في العمل، ولكن فرداً من العائلة وبالأخص الابنة هي من علمتهن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

19