الابن الضال توريس يعود إلى بيته القديم

الثلاثاء 2014/12/30
توريس يعود إلى فريقه الأم

مدريد - يستعد المهاجم الأسباني فرناندو توريس للعودة إلى فريق بداياته أتلتيكو مدريد، اعتبارا من الشهر المقبل، بعقد إعارة من ميلان الإيطالي لموسم ونصف، وذلك حسب ما أعلنت إدارة بطل الدوري الأسباني. “فرناندو توريس سيعود إلى أتلتيكو مدريد بعد التوصل إلى اتفاق بين نادينا وميلان ينتقل بموجبه المهاجم الدولي إلينا على سبيل الإعارة لما تبقى من الموسم الحالي إضافة إلى الموسم المقبل”، هذا ما أعلنه أتلتيكو في موقعه على شبكة الإنترنت.

وسيعود الـ”نينو”، البالغ من العمر 30 عاما، إلى حيث بدأ كل شيء، إلى الفريق الذي بدأ فيه مشواره الكروي الاحترافي حين كان في السابعة عشرة من عمره تقريبا، لكن بشرط أن يتجاوز الفحص الطبي الروتيني، حسب ما أعلن “روخيبلانكوس”، مؤكدا أنه سيتم التوقيع على العقد رسميا في الخامس من الشهر المقبل، أي في اليوم الأول من سوق الانتقالات الشتوية في إيطاليا.

ويأتي الإعلان عن عودة توريس إلى “فيسنتي كالديرون” حيث لعب كمحترف من 2001 حتى 2007 قبل الانضمام إلى ليفربول (2007-2011) وتشيلسي الإنكليزيين (من 2011 حتى 2014)، بعد يومين من إعلان الأخير أن المهاجم الأسباني انضم إلى ميلان بشكل نهائي بعد أن دافع عن ألوان الفريق الإيطالي منذ بداية الموسم الحالي. “أخيرا سأعود إلى منزلي”، هذا ما قاله “الابن الضال” عن عودته إلى الفريق الذي اكتشفت موهبته عام 1995 ودربه في فرقه العمرية حتى 2001 قبل أن يضعه على مسار النجومية، مضيفا: “أشكر كل الذين ساهموا في تحويل هذا الحلم إلى واقع ملموس”.

توريس البالغ من العمر 30 عاما، يأمل في أن تشكل عودته إلى فريق بداياته نقطة انطلاق جديدة لمسيرته الكروية

ويأمل أتلتيكو بأن يتمكن من إعادة اللاعب إلى المستوى الذي كان عليه حتى 2011 قبل أن يقرر المغامرة مع تشيلسي، فقال بدوره على لسان مساعد المدرب الأرجنتيني جيرمان بورغوس: “سيشكل دعما هاما جدا لما في النصف الثاني من الموسم. سنستفيد منه إلى أقصى حد ممكن”.

وذكر نادي أتلتيكو بدوره: “حين كان في السابعة عشرة من عمره تقريبا، في 2001، بدأ مشواره مع الفريق الأحمر والأبيض في دوري الدرجة الثانية، ورغم صغر سنه، كان ضمن الفريق الأول خلال المواسم العشرة التالية وأصبح حتى قائده وخاض معه 244 مباراة سجل خلالها 91 هدفا”.

ويأمل توريس في أن تشكل عودته إلى فريق بداياته نقطة انطلاق جديدة لمسيرته الكروية التي تعثرت منذ أن قرر ترك ليفربول في يناير 2011 من أجل الانضمام إلى تشيلسي بعقد يمتد لخمسة أعوام ونصف مقابل 64 مليون يورو.

وسيؤمن توريس المؤازرة الهجومية المناسبة للكرواتي ماريو ماندزوكيتش والفرنسي أنطوان غريزمان، وسيحاول مساعدة زميله السابق والمدرب الحالي الأرجنتيني دييغو سيميوني على قيادة “روخيبلانكوس” إلى الاحتفاظ باللقب الذي توج به الموسم الماضي للمرة الأولى منذ 1996.

ويحتل أتلتيكو حاليا المركز الثالث برصيد 35 نقطة وبفارق 4 نقاط عن جاره اللدود ريال مدريد المتصدر، لكن الأخير يملك مباراة مؤجلة، كما أنه تأهل إلى الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا التي وصل الموسم الماضي إلى مباراتها النهائية قبل أن يخسر أمام ريال بالذات، وهو سيواجه باير ليفركوزن الألماني في 25 فبراير المقبل ذهابا على أرض الأخير قبل أن يستقبل لقاء الإياب في 17 مارس.

ولا يزال فريق سيميوني في مسابقة الكأس المحلية، حيث تنتظره في الدور ثمن النهائي مواجهة نارية مع ريال مدريد الذي يلتقيه ذهابا في السابع من الشهر المقبل على “فيسنتي كالديرون” قبل أن يحل ضيفا عليه في “سانتياغو برنابيو” في الأسبوع التالي وتحديدا في 15 منه.

23