الاتحاد الأوروبي يخفف العقوبات على لاتسيو

الخميس 2013/10/24
لاتسيو لعب مباراتين دون جمهور بسبب الانتهاكات العنصرية

روما- خفف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عقوبة حرمان فريق لاتسيو الإيطالي من جماهيره مباراة واحدة بسبب السلوك العنصري لمشجعيه أثناء مباراة ليجيا وارسو البولندي في سبتمبر الماضي، مما يعني أن جماهيره يحق لها الحضور خلال مباراة الفريق المقبلة على الملعب الأولمبي في الدوري الأوروبي.

وكان الاتحاد أقر عقوبة إيقاف لاتسيو بسبب الهتافات واللافتات العنصرية وإشعال الألعاب النارية من جانب المشجعين في مباراة ليجيا التي انتهت بفوز الفريق الإيطالي بهدف نظيف.

وكان لاتسيو، قد تعرض أيضا لغرامة مالية قيمتها 40 ألف يورو، ولكن الفريق الإيطالي تقدم باستئناف لتخفيف العقوبة إلى حرمان الفريق من جماهيره فقط في المدرج الشمالي للاستاد الأولمبي، وهو المدرج المفضل للمشجعين المتعصبين للنادي، خلال المباراة أمام ابولون ليماسول القبرصي في السابع من نوفمبر المقبل في الدوري الأوروبي.

وفي وقت سابق من العام الجاري لعب لاتسيو مباراتين دون جمهور بسبب الانتهاكات العنصرية خلال المباراة أمام بوروسيا مونشنجلادباخ في الدوري الأوروبي في نوفمبر 2012 ، إلى جانب تغريم النادي الإيطالي بـ90 ألف يورو (124 ألف دولار) بسبب الهتافات العنصرية خلال مباراة أمام توتنهام.

وفي أغسطس الماضي تم رفع لافتات عنصرية خلال مواجهة يوفنتوس في كأس السوبر الإيطالي، ليتعرض لاتسيو لعقوبة غلق المدرج الشمالي للملعب الأولمبي في أول مباراة له في الموسم الحالي من الدوري الإيطالي.

23