الاتحاد التونسي يؤجل كأس السوبر

إدارة النادي الأفريقي تهدد بمقاطعة السوبر في حال عدم تغيير طاقم التحكيم التونسي بقيادة يوسف السرايري.
الخميس 2019/02/21
مقارعة قوية

تونس - قرر الاتحاد التونسي لكرة القدم، تأجيل مباراة كأس السوبر المحلي، بين الترجي والأفريقي، إلى موعد غير محدد. وكان مجلس إدارة الاتحاد قد عقد اجتماعا، الأربعاء، بخصوص لقاء السوبر، المقرر الأحد المقبل في الدوحة، بعدما هددت إدارة الأفريقي بمقاطعته، في حال عدم تغيير طاقم التحكيم التونسي، بقيادة يوسف السرايري.

وجاء التأجيل بطلب من الاتحاد القطري لكرة القدم، إلى حين استكمال إجراءات التنظيم.

وكان رئيس لجنة التعيينات التابع للاتحاد التونسي، عواز الطرابلسي، أكد في وقت سابق أنه لن يتم تغيير طاقم التحكيم الذي سيدير مباراة السوبر التي ستجرى يوم 24 فبراير في الدوحة. واستفز تصريح الطرابلسي إدارة الأفريقي التي عقدت اجتماعا طارئا، هددت على إثره بمقاطعة السوبر مؤكدة أن الفريق لن ينتقل إلى الدوحة إذا تم الإبقاء على الحكم يوسف السرايري ومساعده يامن المولشي.

وقال كمال بن خليل، الناطق الرسمي باسم النادي، في تصريحات صحافية “منذ الإعلان عن طاقم التحكيم الذي سيدير لقاء السوبر، هناك غليان كبير في صفوف جماهير النادي”. وأشار إلى أنّ “هذا الغليان له ما يبرره بما أن طاقم التحكيم المعين له سوابق مع فريقنا، لذلك طالبنا الاتحاد بتوفير الحيادية في المواجهة، والتي لن تتحقق بوجود السرايري -الذي أخطأ في حق الأفريقي كثيرا- ومساعديه”.

وأضاف “فريقنا على أتم الاستعداد لخوض لقاء السوبر، لكن لن نخوضه إلا إذا تمّ تغيير طاقم التحكيم”. وأوضح “الإدارة التونسية للتحكيم، كانت قد اعتمدت هذا الموسم تعيين حكام أجانب للمقابلات الكبيرة في الدوري، فلماذا لم يحصل ذلك في لقاء السوبر؟”.

وتابع “حسب رأينا فقد تمّ اختيار الحكام الذين أساءوا أكثر من غيرهم للأفريقي، لذلك فنحن مصرون على طلبنا وهو تغيير طاقم التحكيم، وإلا فإننا لن نلعب المباراة”. وواصل “لا نشك في كفاءة السرايري، لكن الأخطاء التي قام بها في حق الأفريقي كثيرة، لذلك نؤكد أننا لن نقبل بأن نكون مجرد ديكور في هذه المسرحية”.

22