الاتحاد الدولي يوقف خمسة رباعين روسيين

اتحاد اللعبة يقرر إيقاف الرباعين بالنظر إلى ثبوت مدى مخالفات لوائح مكافحة المنشطات.
الخميس 2019/08/15
رسلان ألبيغوف تحت المجهر

موسكو – أعلن الاتحاد الدولي لرفع الأثقال أنه قرر إيقاف خمسة رباعين روسيين بشكل مبدئي بسبب مخالفات محتملة للوائح مكافحة المنشطات بناء على معلومات حصل عليها من معمل موسكو. وقال الاتحاد الدولي إنه قرر إيقاف الرباعين “بالنظر إلى مدى مخالفات لوائح مكافحة المنشطات إضافة إلى الطبيعة المقنعة للأدلة” التي حصل عليها من الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (الوادا).

والرباعون الخمسة هم رسلان ألبيغوف، صاحب برونزية أولمبياد 2012، وتيما توريفا، بطلة العالم 2013 في السيدات، وديفيد بيدزانيان وأوليغ تشين وإيغور كليمونوف. وقال تاماس أجان رئيس الاتحاد الدولي في بيان “يتحسر الاتحاد الدولي لرفع الأثقال على هذه الحالات من تعاطي المنشطات في رياضتنا منذ عدة سنوات سابقة. نحن نوضح، دون أي شعور بالرضا، أن رياضة رفع الأثقال كانت بعيدة عن المنشطات لكونها الوحيدة التي تأثرت بقضية تعاطي المنشطات التاريخية في روسيا والتي تم كشفها بواسطة المبلغين والإعلام والوادا”.

وأضاف “ورغم ذلك يمكننا أن نشعر بالرضا أن الاتحاد الدولي لرفع الأثقال أظهر مرة أخرى رغبته الواضحة في توفير رياضة نظيفة وترقية المتسابقين الشرفاء. لم نظهر أي تردد في اتخاذ القرارات الصحيحة”. وتابع “في الوقت الذي فعل فيه الاتحاد الدولي لرفع الأثقال الكثير لبدء فصل جديد مشرق لرياضتنا فإننا أيضا نفعل ما بوسعنا لمتابعة حالات تعاطي المنشطات القديمة خاصة عندما نحصل على مثل هذا الدليل من شركائنا مثل الوادا”.

 وكانت وسائل إعلام كشفت الشهر الماضي عن قيام اثنين من الملاكمين الروس بالمنافسة رغم إيقافهما بسبب المنشطات في أبرز انتهاك لجهود روسيا لإصلاح أجهزتها الرقابية في هذا المجال.

وأظهرت سجلات المنافسات مشاركة الثنائي إسلام داشاييف وألينا توكارتشوك وهما من الملاكمين الهواة في بطولات رسمية رغم إيقافهما من قبل الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات وهو ما تمنعه اللوائح الدولية.

22