الاتحاد يلاقي التعاون لمواصلة التربع على قمة الدوري السعودي

الجمعة 2016/10/14
نشوة الانتصارات

الرياض - تعود الحياة إلى منافسات الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم بعد توقف دام لأكثر من 20 يوما بسبب خوض المنتخب السعودي لمباراتين في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم (روسيا 2018). وتصدر المنتخب السعودي جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد عشر نقاط بفارق نقطتين عن المنتخب الأسترالي ليصبح قريبا من التأهل إلى المونديال.

وتنطلق، الجمعة، منافسات الجولة الخامسة من دوري المحترفين عندما يلتقي اتحاد جدة مع التعاون والباطن مع الرائد والفتح مع الاتفاق والخليج مع الشباب. ويتطلع اتحاد جدة للفوز على التعاون ليواصل صدارته لدوري المحترفين والابتعاد عن ملاحقيه الاتفاق والهلال، فيما يريد التعاون حصد النقاط الثلاث للتقدم في جدول ترتيب الأندية. ويحتل اتحاد جدة صدارة الدوري برصيد عشر نقاط بفارق نقطة عن الاتفاق والهلال، فيما يحتل التعاون المركز الحادي عشر برصيد أربع نقاط.

وقدم اتحاد جدة أداء جيدا قبل توقف الدوري، حيث حقق الفوز في أول ثلاث مباريات له على الرائد والخليج 3-2 والوحدة 5-3 قبل أن يتعادل مع الأهلي في مباراة الديربي في الجولة الماضية 1-1. وفي المقابل يمر التعاون بتذبذب في مستواه خاصة وأن الفريق تلقى هزيمتين في بداية الدوري أمام الوحدة 2-3 والهلال 0-2 قبل أن يفوز على الرائد 2-1 ثم تعادل مع الشباب 2-2. ولذلك يتوقع أن تشهد المباراة تنافسا قويا في ظل رغبة الفريقين في الفوز بنقاطها.

الانتصار الأول

يسعى الاتفاق للفوز عندما يحل ضيفا على الفتح الذي يمني النفس بتحقيق أول انتصار له هذا الموسم. ورغبة الاتفاق في الفوز ترجع إلى آماله في أن يتعثر الاتحاد أمام التعاون ويفوز الاتفاق على الفتح ليحصل على صدارة الترتيب، فيما يريد الفتح تحقيق الفوز للابتعاد عن المراكز المهددة بالهبوط والظفر بأول فوز له هذا الموسم.

ويحتل الاتفاق المركز الثاني برصيد تسع نقاط بفارق نقطة خلف الاتحاد، فيما يحتل الفتح المركز الرابع عشر الأخير بنقطة واحدة. ويلتقي الباطن، صاحب المركز العاشر برصيد أربع نقاط مع الرائد، صاحب المركز السابع برصيد ست نقاط، ويلعب الشباب، صاحب المركز الثامن برصيد خمس نقاط مع مضيفه الخليج، صاحب المركز التاسع برصيد أربع نقاط.

وتستكمل بقية مباريات هذه الجولة، السبت، عندما يلعب الأهلي مع القادسية والوحدة مع النصر والهلال مع الفيصلي. ولعل أبرز المواجهات ستكون بين الأهلي، حامل اللقب، والقادسية.

أبرز المواجهات تجمع الأهلي مع القادسية، وتكمن أهمية هذه المباراة في عودة كريستيان غروس لتدريب الأهلي

وتأتي أهمية هذه المباراة بعد أن عاد كريستيان غروس لتدريب الأهلي خلفا للبرتغالي جوزيه غوميز الذي أقيل من منصبه على خلفية النتائج المتواضعة للفريق. وكان غروس قد قاد الأهلي في الموسم الماضي للفوز بلقب الدوري بعد غياب طويل وقدم موسما أكثر من رائع، سواء على المستوى المحلي أو القاري. ويحتل الأهلي المركز الخامس برصيد سبع نقاط فيما يحتل القادسية المركز الثالث عشر قبل الأخير برصيد نقطتين.

وفاز الأهلي في أولى مباراتيه بالدوري تحت قيادة غوميز لكنه حصد نقطة واحدة في المباراتين التاليتين لتقرر إدارة النادي الانفصال عن المدرب البرتغالي وعودة غروس. وقال غروس “تلقيت العديد من العروض لكني فضلت العودة إلى الأهلي بعد الإنجازات التي حققتها معه. أنا سعيد بالعودة بعد فترة قصيرة ورحيلي كان لأسباب خاصة”. وأضاف “نحتاج إلى مساندة الجماهير وبث الحماس في اللاعبين خلال الفترة المقبلة”. وتابع “يجب أن نكون جاهزين لمواجهة القادسية فنيا وبدنيا”.

امتحان صعب

وستكون مواجهة الهلال ضد الفيصلي هي الأولى في الدوري لماريوس سيبيريا المدرب المؤقت للهلال بعد رحيل غوستافو. وأقال الهلال صاحب المركز الثالث بتسع نقاط المدرب القادم من أوروغواي رغم الفوز على القادسية، لكن الخلاف كان بعد الهزيمة أمام الاتفاق بداعي إشراك لاعبين في غير مراكزهم واستبعاد مجموعة أخرى رغم جاهزيتهم.

وأعلن نادي الهلال السعودي عن تعاقده مع الأرجنتيني رامون دياز. ودياز (57 عاما) هو ثاني أرجنتيني يشرف على الهلال بعد غابرييل كالديرون الذي قاده في موسم 2010-2011 إلى إحراز بطولة الدوري دون خسارة والظفر بالكأس أيضا. ولم يكشف الهلال عن مدة العقد وقيمة الصفقة التي تمت بعد محادثات مضنية مع عدد من المدربين قبل أن يستقر الرأي على الأرجنتيني، لتلتقط بعده جماهير النادي أنفاسها من جديد.

وبدأ دياز مسيرته التدريبية مع فريقه الأصلي ريفر بلايت وأشرف عليه 3 مرات (1995-2000 و2001-2002 و2012-2014) تنقل خلالها بين عدة أندية في الأرجنتين (سان لورنزو وإينديبندينتي) وأميركا المكسيكي قبل أن يتولى الإشراف على منتخب باراغواي (2014-2016).

ويذكر أن دياز بدأ مسيرته كلاعب مع ريفر بلايت أيضا (1978-1981، ثم 1991-1993)، ودافع أيضا عن ألوان أندية نابولي وفيورنتينا وإنتر ميلان الإيطالية، وأنهى مسيرته مع يوكوهاما مارينوس الياياني (1993-1995). وخاض دياز 6 مباريات مع منتخب شباب الأرجنتين دون 20 عاما في 1979 سجل خلالها 8 أهداف، و22 مباراة مع المنتخب الأول بين 1979 و1982 سجل خلالها 10 أهداف.

22