الاحتفاء بقامات من المسرح التونسي

الجمعة 2017/12/01
فقرات التظاهرة تنقسم إلى شهادات ومراوحات موسيقية ومشهديات مسرحية

تونس- ينظم المعهد العالي للفن المسرحي بالعاصمة تونس يوم 4 ديسمبر 2017 تظاهرة فنية بعنوان “حكايتنا مع العقربي”.

التظاهرة الفنية من تصور وإنجاز نادي “السجاد الأحمر” الذي يكرّم كل شهر شخصية مسرحية أو ثقافية ذات صيت وإضافات للفن المسرحي، وهذه هي أول أنشطة النادي الذي يضم خريجي المعهد من فنانين مسرحيين تونسيين أغلبهم من الشباب.

وقد وقع الاختيار في أول مناسبة على عميد المسرح التونسي محمد عبدالعزيز العقربي (1901-1968). والذي يضم المعهد العالي للفن المسرحي قاعة للعروض تخلد اسمه، فيها نشأت أجيال مسرحية هامة قادت المسرح التونسي إلى الحراك المائز الذي يزخر به.

وتنقسم فقرات هذه التظاهرة إلى شهادات ومراوحات موسيقية ومشهديات مسرحية. كما يستدعي المنظمون إنصاف العقربي ابنة الفقيد التي ستكون ضيفة شرف، والتي سيفرش لها السجاد الأحمر، وستخصّص لها نصف ساعة لمداخلتها حول والدها “أبا وفنانا”.

كما دعي للمشاركة في الاحتفال بعض خريجي المعهد الذين تربطهم بمسرح العقربي ذكريات وأحلام كثيرة، ومن أبرز هؤلاء: المطربة لبنى نعمان والممثل غانم الزرلي وطالب الدكتوراه في العلوم الثقافية بلال الجلاصي.

يتخلل البرنامج غناء أوبيرالي تؤمنه المغنية وصديقة المعهد رانية الجديدي، التي تقدم فقرة موسيقية طريفة تضاف إلى عزف الفنان السوري أحمد بيج على آلة التشيلو. كما تقدم خلود الناعس، الطالبة بالمعهد، مشهدية تحمل عنوان “نفس” من إخراج زميلها فارس العفيف، المنسق العام لـ”حكايتنا مع العقربي”.

تتآلف الفنون في تكريم قامة مسرحية مثل العقربي، على أن يخصص الشهر القادم لتكريم مسرحي آخر كما أكد القائمون على جمعية “السجاد الأحمر” التي تسعى إلى الاحتفاء برموز المسرح التونسي في التقاء بين مختلف الأجيال والفنون.

14