الارتقاء بحدود المعرفة والعلوم بجامعة كولومبيا في نيويورك

الثلاثاء 2014/01/21
أول جامعة أميركية درست علم الإنسان والعلوم السياسية

تأسست جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك عام 1754 تحت اسم كلية الملك، وبعد الحرب الثورية الأميركية، أصبحت كلية الملك لفترة وجيزة كيان الدولة، وتمت إعادة تسميتها كلية كولومبيا في 1784 من خلال ميثاق ملكي من الملك جورج الثاني بأنكلترا.

تعتبر كولومبيا أقدم مؤسسة للتعليم العالي في ولاية نيويورك وخامس أقدم جامعة في الولايات المتحدة الأميركية. وهي أول جامعة أميركية درست علم الإنسان والعلوم السياسية بالإضافة إلى التخصصات الأكاديمية الأخرى، وفيها أسس علم الوراثة الحديث. واشتهرت كولومبيا بتخريج الساسة وعلماء الاقتصاد الأميركيين منها، كما خرّجت أكثر الحائزين على جائزة نوبل في العلوم بالولايات المتحدة.

ومنذ عام 2011، أصبح عدد الحائزين على جائزة نوبل والمنتمين إليها أكثر من أية مؤسسة أكاديمية أخرى في العالم. وهي واحدة من أربعة عشر عضوا مؤسسا في رابطة الجامعات الأميركية، وكانت المدرسة الأولى في الولايات المتحدة لمنح درجة دكتوراه في الطب ومن بين الخريجين البارزين للجامعة تسعة قضاة للمحكمة العليا في الولايات المتحدة؛ وفائزان بجائزة الأوسكار و29 رئيس دولة، بينهم ثلاثة رؤساء للولايات المتحدة.

تواصل جامعة كولومبيا، كجامعة أكاديمية وبحثية رائدة، سعيها نحو الارتقاء بحدود المعرفة وتشجيع المجتمع الجامعي المنهمك بشدة في دراسة القضايا العالمية المعقدة ومعالجتها، وتعمل المراكز العالمية للجامعة في عمان، بكين، إسطنبول، باريس، مومباي، ريو دي جانيرو، وسانتياغو، ونيروبي.

وتقدم كلية التعليم المستمر بالجامعة 13 درجة ماجستير احترافية وعشرة مستويات في تدريس اللغة الإنكليزية والانضمام لمئات الدورات في العلوم والآداب من خلال برنامجها لدراسات ما بعد البكالوريوس وبرامج معتمدة وبرامج المدارس الثانوية في مدينة نيويورك وأوروبا والشرق الأوسط.

وتزوّد درجة الماجستير في العلوم الإكتوارية الخريجين بالقدرة الرياضية التي تمكنهم من اجتياز الاختبارات الأربعة الأولى الصناعية المطلوبة للدخول في المجال والتقدم فيه. ويوفر البرنامج للطلاب الواعدين الفرصة للدراسة مع بعض أفضل العقول في البلاد كما يقدم الخبرة الأكاديمية.

يتمتع الطلاب بفرصة اختبار النظريات وتعلم طرق جديدة للتفكير والتخطيط ووضع الاستراتيجيات

وتزود درجة ماجستير العلوم في أخلاقيات البيولوجيا الطلاب بالتدريب على العمل بطريقة مهنية على المشكلات الموجودة في أخلاقيات البيولوجيا، ويركز ماجستير العلوم في ممارسة الاتصالات على تنمية التفكير النقدي والتعاون والحكم الأخلاقي والاستدلال والإقناع والكتابة وحل المشكلات المعقدة.

ويعلم ماجستير العلوم في المعلومات وإستراتيجية المعرفة الطلاب كيفية تخطيط المبادرات وتصميمها وتقييمها في مجال المعرفة والمعلومات، من خلال سلسلة كبيرة من البيئات العالمية بما في ذلك الشركات والحكومات والمؤسسات التعليمية غير الهادفة للربح.

وكذلك أيضًا يطور لدى الطلاب الرؤية النقدية في العوامل القانونية والاجتماعية والثقافية، التي تؤثر في القدرة المنظمة على الاستفادة من المعلومات ويتعلمون كيفية حل المشكلات التي تؤثر على الموارد البشرية والتقنية. يتم تدريس الدورات بالحرم الجامعي وعبر الإنترنت.

ويسعى برنامج الطب السردي الذي يمنح درجة الماجستير إلى تقوية الأهداف ويعطي الأهمية للطب والصحة العامة والعدل الاجتماعي بالإضافة إلى التجارب الحميمة التفاعلية للمقابلة السريرية.

ويهدف برنامج التفاوض وحل النزاع بجامعة كولومبيا الذي يمنح درجة الماجستير إلى تدريب المحترفين ليصبحوا مفاوضين مؤثرين وخبراء في حل المشكلات. ويركز المنهج الدراسي على طريقة واقعية لحل النزاعات التي تظهر في إدارة الموارد البشرية والمجتمع ومنظمات العمل وإدارة التعليم والصحة والقانون والأعمال.

ويقوم برنامج إدارة الاستدامة الذي يمنح درجة الماجستير بالتدريب والتثقيف للمتخصصين في الاستدامة في مجموعة متنوعة من الصناعات. يستخدم البرنامج أدوات قياس بيئية متطورة وعلوما بيئية حديثة لمساعدة الطلاب في الاستيعاب التام للدور النظامي والتنظيمي للاستدامة داخل أي مؤسسة. وتمنح برامج المدارس الثانوية بجامعة كولومبيا الفرصة للحصول على الدراسة المكثفة والخبرات الجديدة. تقدم هذه البرامج للطلاب في سن 16 سنة فما فوق وتقدم خلال أشهر يونيو ويوليو وأغسطس.

كما تقدم جامعة كولومبيا برنامجا خارجيا للمدارس الثانوية في برشلونة بإسبانيا وفي هذا البرنامج، ينتقل العمل الأكاديمي من قاعات الدراسة إلى المدينة نفسها حيث يوفر رحلة مثيرة تثري الذهن في فن برشلونة وحضارتها وتقاليدها وتراثها.

ويمزج البرنامج بين الدراسة في جامعة كولومبيا بمدينة نيويورك والدراسة في الخارج بالأكاديمية الملكية في منجا بالأردن. ويقدم البرنامج فرصة فريدة للمزج بين القراءة الأساسية والدراسة داخل قاعات الدراسة في جامعة كولومبيا وفي الأكاديمية الملكية.

يرحب بالطلاب الوافدين الذين يتمتعون بسجلات أكاديمية مؤهلة للدراسة على أساس عدم الحصول على درجة من قبل جامعة كولومبيا من خلال كلية التعليم المستمر خلال العام الأكاديمي والصيف. يتيح التسجيل في الجامعة الانضمام لمئات الدورات الأكاديمية المعتمدة الهامة في جميع أقسام العلوم والآداب.
يمزج البرنامج الخارجي بين الدراسة في جامعة كولومبيا بمدينة نيويورك والدراسة في الخارج بالأكاديمية الملكية في منجا بالأردن

ويمكن الطلاب المسجلين في أحد البرامج التي تمنح البكالوريوس في كلية أو جامعة أخرى والذين لديهم سمعة أكاديمية وانضباطية طيبة أن يتقدموا كطلاب زائرين غير مقيمين.

ويعطي برنامج دراسات ما بعد البكالوريوس للأشخاص المؤهلين الحاملين لدرجة البكالوريوس، الفرصة للالتحاق بدورات جامعية من أجل الاستعداد لكلية الدراسات العليا أو التقدم الأكاديمي، من خلال العمل مع مستشارين في كلية التعليم المستمر، يضع كل طالب خطة دراسة تناسب خلفيته وأهدافه الأكاديمية.

وليتمكنوا من الحصول على تأشيرة طالب من خلال جامعة كولومبيا، يتعين على الطلاب التسجيل في أحد برامج الدراسة بنظام الدوام الكامل. يتيح هذا البرنامج أيضًا للطلاب الوافدين شهادة أعمال عن طريق الإنترنت أو عن طريق الدراسة داخل الحرم الجامعي.

وتعدّ جامعة كولومبيا المقر الأول لبرنامج الخريجين في مجال الاتصالات الإستراتيجية، الذي تم إطلاقه في 2002، حيث قام بتخريج أكثر من 180 خريجًا، ويتمتع بسمعة طيبة في تقديم جيل جديد من منفيذي الاتصالات. ومن خلال التوجيه من قبل هيئة أعضاء تدريس تتمتع بالخبرة في تدريس الاتصالات الإستراتيجية، يتمتع الطلاب بفرصة اختبار النظريات وتعلم طرق جديدة للتفكير والتخطيط ووضع الإستراتيجيات.

17