الاستثمارات الخليجية تتدفق على عقارات بريطانيا ومصر وتركيا والمغرب

الثلاثاء 2014/04/29
خمسة مشروعات عقارية بمصر ما بين منتجعات سكنية وسياحية

أبوظبي – كشف مستثمرون وخبراء عقارات عن إقبال الشركات العقارية الخليجية للاستثمار في دول أوروبية وأفريقية وأسيوية، خاصة بريطانيا وتركيا ومصر.

أعلن مستثمرون عقاريون خلال مشاركتهم في المعرض العقاري “سيتي سكيب أبوظبي” أن الاستثمارات الخليجية تتجه لزيادة استثماراتها العقارية في عدد من الدول العربية والغربية.

وقالوا إن هذا الاقبال يعود الى التسهيلات التي تقدمها دول أوروبا وبعض الدول العربية للمستثمر العقاري الخليجي، اضافة الى تحقيق المشروعات العقارية بالدول الاوروبية خاصة بريطانيا لزيادة في صافي الربح يصل الى 6 بالمئة بعد تحصيل الضرائب، ما يعتبر استثمارا جيدا.

وشهدت الاستثمارات العقارية الخليجية في بريطانيا زيادة تقدر بنحو 33 بالمئة خلال العام الماضي.

واستعرضت شركات عقارية خليجية في معرض سيتي سكيب أبوظبي مشروعات ضخمة يجري تنفيذها في دول أفريقية وأوروبية، من بينها مدن عقارية فاخرة ومتوسطة المستوى ومشروعات ترفيهية وفندقية كبرى.

وقال المستثمر العقاري رامز الخياط إن “هناك تزايد في حجم الاستثمارات العقارية الخليجية الجاري تنفيذها في دول غربية وعربية، ولكن هذا لا يعني تأثر وضع الطفرة العقارية في الخليج التي تشهد صعودا ملحوظا خاصة في قطر والامارات”.

عبد الله الشهاب: "ماس العقارية الكويتية ستزيد محفظتها العقارية في تركيا ومصر"

وأضاف أن “قيمة المشروعات العقارية العملاقة في قطر تبلغ أكثر من 150 مليار دولار، ودراسات حديثة تتوقع نمو قطاع الضيافة في قطر بنسبة 20 بالمئة خلال فترة قصيرة”.
وذكر الخياط أنه بدأ تنفيذ مشروعات عقارية سياحية في جزر سانت كيتس بالبحر الكاريبي للاستفادة من التسهيلات التي تقدمها الجزر للمستثمر الخليجي، وفي الوقت نفسه لإقامة مشروعات عقارية سياحية تجذب السائح الخليجي الذي يفضل قضاء عدة أشهر سنويا خارج المنطقة.

وأعلنت شركة “ارابتك العقارية” الاماراتية أنها تعمل على تنفيذ مشروعات كبرى خارج منطقة الخليج يتصدرها مشروع “المليون وحدة سكنية” في مصر.

وأوضح حسن إسميك الرئيس التنفيذي للشركة ان هذا المشروع هو باكورة لمشروعات مشابهة في عدة دول عربية وغربية تعتزم الشركة الإعلان عنها وتنفيذها خلال المرحلة القادمة.

وقالت شركة “الوادي الأخضر” العقارية بالامارات، أنها تنفذ مشروعات كبرى في مصر ولبنان وتايلاند والمغرب وتركيا.

وذكر رئيس مجلس الادارة وئام رباح أن الشركة تنفذ خمسة مشروعات عقارية بمصر ما بين منتجعات سكنية وسياحية.

وأضاف أن الشركة انتهت من تنفيذ ثلاثة مشروعات كبرى في لبنان العام الماضي، وسوف تنتهي خلال العام الجاري من تنفيذ 5 من أهم مشاريعها بالمدن اللبنانية. وأشار إلى أن الشركة تتوجه لتنفيذ مشروعات في الدول العربية لتزايد حجم الطلب عن المعروض من الوحدات السكنية.

حسن إسميك: "مشروع مليون وحدة سكنية في مصر باكورة مشروعات عربية وغربية"

وقال عبد الله الشهاب مدير التسويق في شركة “ماس″ العقارية الكويتية إن الشركة تتوجه لزيادة محفظتها العقارية خارج منطقة الخليج خاصة تركيا ومصر، لافتا الى ان الشركة اعلنت خلال مشاركتها في معرض “سيتي سكيب” عزمها تنفيذ مشروعين عملاقين في مدينة السادس من أكتوبر ومنطقة القاهرة الجديدة في مصر.

وأوضح أن التوجه الخليجي نحو الدول العربية يعود الى أن اسواق تلك الدول تنمو بمعدلات كبيرة وتشهد طلبا متزايدا على المشروعات السكنية.

وكان مايكل بويد مدير عام مجموعة الاستثمار في الهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار أعلن الاسبوع الماضي أن “الحكومة البريطانية تعتزم تطبيق خطط جديدة لجذب المستثمرين الخليجيين.

وقال إن الخطط تتضمن خفض ضريبة الشركات إلى 20 بالمئة بحلول العام المقبل، وتقديم قروض متوافقة مع الشريعة الإسلامية، واستحداث تأشيرة رواد الأعمال، ما يسهّل على رجال الاعمال الخليجيين تنفيذ مشروعات كبرى في بريطانيا.

10