الاستماع إلى الموسيقى يعطي نكهة خاصة للمأكولات

الخميس 2015/04/09
الموسيقى تجذب الانتباه إلى بعض النكهات في الأطعمة التي تتنافس في الدماغ

لندن - كشفت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة أكسفورد، أن الاستماع إلى الموسيقى يمكن أن يعزز الشعور بطعم المأكولات المختلفة، ويضيف كل نوع من الموسيقى نكهة خاصة إلى أنواع محددة من الأطعمة.

وقالت الدراسة: إن الذوق ليس هو المسيطر بشكل كامل في الحكم على الأطعمة، وأن الاستماع إلى أغاني فرقة "البيتلز" يزيد الشعور بنكهة الأسماك وشرائح اللحم، في حين أن مقطوعة "نيسون دورما" للمغني الأوبرالي الراحل لوتشاينو بافاروتي تعزز الشعور بطعم القهوة السوداء.

وتجدر الإشارة إلى أن مطعم "ألترا فيولينت" في مدينة شنغهاي الصينية يقدم أطباق اللحوم ورقائق البطاطا على أنغام فرقة البيتلز، في حين يقدم مطعم "إي سيلار دي كان روكا" في غيرونا بأسبانيا أطباق الميرينغ المعطرة مع مقاطع فيديو للاعب ليونيل ميسي، والتي على ما يبدو تضفي مزيدا من الحلاوة على هذه الأطباق.

وأوضح الدكتور تشارلز سبينس المختص في طب النفس السلوكي في جامعة أكسفورد، أن الذوق ليس هو المسيطر بشكل كامل في الحكم على الأطعمة، فمن الممكن لأذن الإنسان التواصل مع الحليمات الذوقية عن طريق ما يستمع إليه من موسيقى.

وتوصل الباحثون إلى أن البشر يستمتعون بالمشروبات بشكل أكبر عند الاستماع إلى بعض المقطوعات الموسيقية لموزارت أو تشايكوفسكي.

وقال سبينس "لا يمكن للموسيقى أن تخلق نكهات جديدة، فهي لا تدخل إلى فم الإنسان، إلا أنها يمكن أن تجذب الانتباه إلى بعض النكهات في الأطعمة والمشروبات التي تتنافس في الدماغ، ويمكن اعتبارها ببساطة نوعا من التوابل الرقمية".

21