الاقتصاد الياباني يعود إلى دائرة الركود

الثلاثاء 2014/11/18
ثالث أكبر اقتصاد في العالم انكمش بمعدل سنوي قدره 1.6

طوكيو – أظهرت بيانات اقتصادية دخول اقتصاد اليابان رسميا مرحلة الركود بعد أن سجل انكماشا للربع الثاني على التوالي.

فقد ذكرت الحكومة اليابانية أمس أن ثالث أكبر اقتصاد في العالم انكمش بمعدل سنوي قدره 1.6 في الفترة من يوليو وحتى سبتمبر بعد انكماش بلغ 3ر7 بالمئة خلال الربع السابق.

وجاءت القراءة أسوأ كثيرا من توقعات المحللين الاقتصاديين الذين كانت صحيفة “نيكي” الاقتصادية اليابانية قد استطلعت آراءهم حيث توقعوا نمو الاقتصاد بمعدل 2 بالمئة خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي.

ويمثل استمرار انكماش الاقتصاد الياباني للربع الثاني على التوالي نبأ سيئا لحكومة رئيس الوزراء شينزو آبي التي تكافح من أجل تحفيز الاقتصاد.

واعترف وزير التنشيط الاقتصادي الياباني أكيرا أماري بأن تراجع الاقتصاد جاء أسوأ من توقعات الحكومة، مضيفا أن رئيس الوزراء سيقرر قريبا ما إذا كان سيمضي قدما في الزيادة الجديدة لضريبة المبيعات المقرر لها أكتوبر المقبل إلى 10 بالمئة.

وذكرت “كيودو” أنه من المتوقع أن تجرى الانتخابات المبكرة في 14 ديسمبر بعد أن يقوم آبي بحل مجلس النواب القوي.

وكانت الحكومة اليابانية قد رفعت ضريبة المبيعات مطلع أبريل الماضي من 5 بالمئة إلى 8 بالمئة ، وهو أول ارتفاع منذ 17 عاما، على الرغم من المعارضة الشعبية.

من ناحية أخرى، أعلن مكتب رئاسة الحكومة اليابانية نمو الإنفاق الاستهلاكي خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي بمعدل 0.4 بالمئة فقط مقارنة بالربع الأول، وذلك بعد تراجعه بنسبة 5 بالمئة خلال الربع الأول. ويمثل الإنفاق الاستهلاكي حوالي 60 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي لليابان.

وتراجع الإنفاق الاستثماري للشركات خلال الفترة نفسها بنسبة 0.2 بالمئة ليواصل تراجعه للربع الثاني على التوالي. وزادت صادرات اليابان خلال الربع الثاني بنسبة 1.3 بالمئة بعد تراجع بنسبة0.5 بالمئة خلال الربع الأول. في حين زادت الواردات بنسبة 0.8 بالمئة خلال الربع الثـاني من العام المالي.

10