البافاري يسعى للهروب بالصدارة والتغريد خارج السرب

الأربعاء 2014/01/29
رجال غوارديولا أمام فرصة توسيع مسافة الأمان

برلين - يطمح الفريق البافاري في تعزيز سلسلته من دون خسارة إلى 43 مباراة متتالية، وتوسيع الفارق مع باير ليفركوزن الثاني إلى 13 نقطة، وهو رقم كبير خصوصا في الدوري الألماني المؤلف من 34 مرحلة خلافا لباقي الدوريات الكبرى (38). ويسعى بايرن إلى تحطيم رقمه القياسي وحصد لقبه في وقت مبكر على خلاف الموسم الماضي، عندما ضمن التتويج في أبريل قبل 6 مباريات من ختام “البوندسليغا”.

وأعرب جوسيب غوارديولا، المدير الفني للفريق، عن سعادته بالمستوى الذي يقدمه النادي البافاري، مؤكدا اقتراب فريقه من تأمين الاحتفاظ باللقب. وقال المدرب الأسباني: “أعتقد أننا قطعنا خطوة كبيرة إلى الأمام نحو الدفاع عن لقبنا”.

واستبعد مدرب الفريق الأسباني بيب غوارديولا، مهاجمه الكرواتي الدولي ماريو مانزوكيتش، لتراجع مستواه خلال التمارين عن المباراة الأخيرة أمام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ (2-0)، والتي سقط فيها الأخير لأول مرة هذا الموسم على أرضه.

ورأى قائد الفريق فيليب لام (30 عاما) أنه لا مجال للغرور: “لدينا تشكيلة واسعة، وعندما يكون الجميع جاهزين سنستمع لبعض القصص الحزينة… لا أحكم على باقي اللاعبين. المدرب يختار الفريق. يجب أن نتقبل ذلك ونقف معه”.

وأضاف لام قائلا “في حال الفوز سيكون من الصعب اللحاق بنا”. وسيغيب عن حامل اللقب 23 مرة لاعب الوسط باستيان شفاينشتايغر المصاب. وخضع شفايني (29 عاما) لجراحة في كاحله نهاية العام المنصرم، لكن ركبته تضررت خلال معسكر الشتاء في الدوحة.

ويصر بايرن، الفائز في مبارياته التسع الأخيرة في الدوري، والمهيمن على شتوتغارت في مبارياتهما السابقة بينها نهائي الكأس الموسم الماضي (3-2)، على أن حظوظ مشاركة قائد وسطه في المونديال المقبل ليست مهدّدة، كما يأمل غوارديولا في العودة بسرعة إلى الملاعب: “نحن بحاجة إليه والمنتخب الوطني أيضا. آمل أن يعود بسرعة”.

بايرن ميونيخ يسعى لمواصلة رحلته دون خسارة منذ 43 مباراة متتالية، وتوسيع الفارق مع باير ليفركوزن الثاني إلى 13 نقطة

ويتوقع أن يعود الفرنسي فرانك ريبيري إلى صفوف الفريق الأحمر بعد غيابه عن مباراة مونشنغلادباخ لإصابة في ساقه، فيما يأمل الهولندي أرين روبن، أن يلعب أساسيا بعد نزوله بديلا في المباراة الأخيرة بسبب آلام في ركبته. وسيكون تعثر بايرن في شتوتغارت، صاحب المركز الثاني عشر والذي خسر أربع مرات في مبارياته الخمس الأخيرة، بمثابة الضربة، كونه لم يسقط في الدوري منذ أكتوبر 2012، إذ فاز هذا الموسم 15 مرة وتعادل مرتين فقط.

ويصر مدرب شتوتغارت توماس شنايدر على أن مباراة بايرن “ربح إضافي”، ويرى قائده كريستيان غنتنر أنها “ربما أسهل مباراة” نظرا لقلّة الضغوط على المضيف. وأشار لاعب الوسط المهاجم الروماني ألكسندرو مكسيم إلى فارق النقاط الـ28 بين الفريقين:”ربما من الأفضل ألا ننظر إلى الترتيب ونركّز على المباراة”. من ناحيته، أعرب نجم خط الوسط في فريق بايرن باستيان شفاينشتايغر، عن تطلعه وزملائه في الفريق البافاري نحو الاحتفاظ والدفاع عن ألقاب الموسم الماضي، مؤكدا على قدرة فريقه على القيام بذلك.

ويقول شفاينشتايغر “لقد فزنا بمباراة واحدة فقط في النصف الثاني من الموسم، لذا فإنه لا يزال علينا كسب المزيد من بضع النقاط، ولكن من الجيّد أننا بدأنا بكل ثقة”.

ويتابع “سوف نحاول الدفاع عن لقبنا وكذلك الأمر في دوري أبطال أوروبا، لدينا الفرصة للقيام بذلك، هناك أربعة أو خمسة فرق من الذين يرغبون في الحصول على هذه الكأس، ولكن إذا كنا في حالة جيّدة وكان جميع اللاعبين سوية، فنحن مستعدون لأي شيء”.

كما تحدث صاحب الـ29 عاما عن مدى تحسن صحته من الاصابة، حيث قال “كنت أعاني من بعض المشاكل في الركبة خلال المعسكر التدريبي في الدوحة، ولكن صحتي الآن تتحسن مرة أخرى، في الأيام القليلة الماضية شعرت بتحسن، وآمل أن أكون قادرا على الالتحاق بتدريبات الفريق قريبا”.

23