البحريني خميس يظفر بذهبية 400 م حواجز في آسياد 2014

الخميس 2014/10/02
علي خميس يوشح صدر العرب بذهبية تاريخية

إينشيون -يتواصل التألق العربي في رياضة ألعاب القوى ضمن منافسات دورة الألعاب الآسيوية المقامة في مدينة إينشيون الكورية الجنوبية، بإحراز البحرين لذهبيتين عبر العداء علي خميس والعداءة أولواكيمي أديكويا.

نجح العداء البحريني علي خميس في الظفر بذهبية سباق 400 م حواجز للرجال ضمن رياضة ألعاب القوى، أمس الأربعاء، في آسياد 2014 بمدينة إينشيون الكورية الجنوبية. وسجل خميس 49.71 ثانية، وجاء أمام الياباني تاكايوكي كيشيموتو (49.81 ث)، والصيني وين تشينغ (50.29 ث).

وأحرزت العداءة البحرينية أولواكيمي أديكويا ذهبية سباق 400 م حواجز للسيدات. وقطعت أديكويا المسافة في زمن 55.77 ثانية، وتقدمت على اليابانية ساتومي كوبوكورا (56.21 ث) والصينية نشيا نشياو (56.59 ث). وكانت أديكويا قد سجلت رقما قياسيا للدورات الآسيوية في التصفيات هو 55.09 ثانية. والذهبية هي الثانية لأديكويا بعد الأولى في سباق 400 م، وكانت قد سجلت رقما جديدا للدورات الآسيوية في تصفيات السباق هو 51.11 ثانية. وذهبت ذهبية سباق 800 م للرجال للعراقي إلى عدنان طعيس بعد استبعاد الثلاثة الأوائل.

وكان السعودي محمد عبدالعزيز لادن قد أحرز المركز الأول في زمن 1.46.28 دقيقة، وتقدم على القطري مصعب عبدالرحمن بلة (1.45.33 د)، والبحريني أبراهام كيبتشيرتشير روتيتش (1.46.94 د)، فيما جاء طعيس رابعا (1.47.48 د).

وتميز السباق ببعض الثغرات، فبعد الانطلاق بنحو 200 م سقط البحريني يوسف سعد كامل على الأرض وتخلف عن الكوكبة نتيجة اصطدام بين المتسابقين، ثم بعد نحو 100 م اصطدمت قدم لادن بقدم بلة من الخلف، ففقد توازنه واضطر للإمساك بقميص روتيتش لتفادي السقوط. لكن البعثة العراقية تقدمت باحتجاج، فتم استبعاد الثلاثة الأوائل وآلت الذهبية إلى طعيس، إلا أن القطريين تقدموا بدورهم باحتاج آخر، والذي أتبع باحتجاج سعودي.

وذكر أن لادن استبعد لتسببه في عرقلة مشارك آخر، أما القطري والبحريني فاستبعدا لخروجهما عن المسار المحدد للسباق.

ولم تكن لجنة التحكيم قد اتخذت قرارا رسميا حتى ما بعد انتهاء جميع سباقات ومنافسات يوم أمس، حيث اجتمعت وراجعت أشرطة الفيديو ودرست الاحتجاجات، وهو ما أدى إلى تأخير حفل التتويج الذي سيقام على الأرجح، اليوم الخميس.

منتخبا قطر والبحرين يسعيان إلى إنهاء مشاركتهما في منافسات كرة اليد للرجال في آسياد 2014، بأفضل طريقة

وفشل منتخبا قطر والكويت للرجال في الكرة الطائرة في بلوغ نصف نهائي آسياد إينشيون 2014. ففي آخر جولات ربع النهائي، أمس الأربعاء، خسر المنتخب القطري أمام نظيره الصيني 1-3، ومنتخب الكويت أمام نظيره الإيراني 0-3.

وتلعب إيران مع الصين اليوم الخميس في دور الأربعة، الذي يجمع أيضا كوريا الجنوبية واليابان بعد فوز الأولى على تايلاند 3-1، والثانية على الهند 3-2.

من ناحية أخرى كشف الكويتي حسين المسلم، مدير عام المجلس الأولمبي الآسيوي، أن قضية الميدالية الذهبية التي سحبت من رياضية ماليزية باتت في عهدة محكمة التحكيم الرياضي “كاس”.

وقال المسلم: “تقدمت اللجنة الأولمبية الماليزية باستئناف لدى محكمة التحكيم الرياضي لاستعادة الميدالية الذهبية إلى الرياضية تشو شوين تاي في رياضة الووشو”.

وأضاف، “أن المجلس الأولمبي الآسيوي يرحّب بهذه الخطوة، ويفتخر كونه المنظمة الوحيدة التي تطلب من “الكاس” ومن وادا (الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات) العمل معها طوال أيام الدورة الآسيوية، ما يؤكد شفافيتنا وحياديتنا”.

وتابع، “ستتخذ محكمة التحكيم الرياضي قرارها بشأن إعادة الذهبية من عدمها في غضون 24 ساعة، وإذا ارتأت المحكمة أن هذه اللاعبة لها الحق في الميدالية، فإن المجلس الأولمبي الآسيوي لا يمانع أبدا في ذلك”.

وكسب الكوري الجنوبي سونغ بين بارك جولة التنافس بين الصغار في سباق التفاؤل ضمن رياضة الألواح الشراعية.

وأحرز بارك (13 عاما و46 كلغ و1.55 م)، وتقدم على السنغافوري راين كووك (12 عاما)، وكانت البرونزية من نصيب التايلاندي ساثون سامبينيد (14 عاما في ديسمبر المقبل). أما أصغر متسابق فهو القطري غانم السويدي الذي أنهى العاشرة من عمره خلال شهر يونيو الماضي.

ويسعى كل من منتخبي قطر والبحرين إلى إنهاء مشاركتهما في منافسات كرة اليد للرجال في آسياد 2014 بكوريا الجنوبية بأفضل طريقة ممكنة عبر إحراز الميداليتين الذهبية والبرونزية على التوالي.

وتلتقي قطر مع كوريا الجنوبية في المباراة النهائية، اليوم الخميس، في حين تلعب البحرين مع إيران على الميدالية البرونزية. يذكر أن منتخبات قطر والبحرين وإيران كانت قد حلت في المراكز الثلاثة الأولى على التوالي في كأس آسيا التي أقيمت بالمنامة في فبراير الماضي، وستمثل مع منتخب الإمارات القارة الآسيوية في كأس العالم المقررة بالدوحة في يناير المقبل.

وتتأهل عادة المنتخبات الثلاثة الأولى قاريا إلى النهائيات العالمية، لكن الإمارات حجزت بطاقتها بحكم مشاركة قطر لاستضافتها البطولة.

أعلن المجلس الأولمبي الآسيوي عن خامس حالة منشطات تتعلق بالسوري، نور الدين الكردي، في رياضة الكاراتيه

من ناحية أخرى أعلن المجلس الأولمبي الآسيوي عن خامس حالة منشطات إيجابية ضمن آسياد إينشيون 2014 بكوريا الجنوبية تتعلق بالسوري نور الدين الكردي في رياضة الكاراتيه.

وكشف المجلس أن العيّنة أخذت من الكردي أثناء التدريبات في 25 سبتمبر وتبيّن فيها آثار مادة “كلينبوتيرول” الممنوعة من قبل الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا). وتقام مسابقة الكاراتيه في 2 و3 و4 أكتوبر الجاري.

واتخذ المجلس الأولمبي نفس الإجراءات التي تتعلق بخرق قوانين المنشطات، باستبعاد اللاعب وإلغاء بطاقته، وإبلاغ السلطات الرياضية في بلاده فضلا عن الاتحادين الآسيوي والدولي لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

والحالات الأربع السابقة تعود إلى العراقي جاسم محمد عبود في رفع الأثقال (وزن فوق 105 كلغ)، والماليزية تشو شوين تاي في الووشو (سحبت منها الميدالية الذهبية)، ولاعب منتخب طاجيكستان لكرة القدم خورشيد بيكنازاروف، ولاعبة السوفت بول الكمبودية يي سوفتامي.

وقد خضع أكثر من 1900 رياضي ورياضية لفحوصات الكشف على المنشطات في ألعاب إينشيون حتى الآن، والتي يشارك فيها قرابة 10 آلاف رياضي من 45 دولة آسيوية.

ورفضت الهندية، ساريتا ديفي، استلام ميداليتها البرونزية لوزن 57 كلغ في منافسات الملاكمة. ومن وجهة نظر ديفي فإنها خاضت نزالا قويا في نصف النهائي ضد الكورية الجنوبية جي-نا بارك، وأنها كانت تستحق التأهل إلى النهائي للمنافسة على الميدالية الذهبية، لكنها فوجئت بأن الحكام الثلاثة أعلنوا فوز الكورية.

22