البشير.. هل يقع في قبضة لاهاي؟

الثلاثاء 2013/09/24
هل يغادر البشير إلى نيويورك

يعتزم الرئيس السوداني عمر البشير السفر الى الولايات المتحدة هذا الأسبوع لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وقد اثار هذا الخبر موجة استياء عارمة لدى كبار السياسيين والنشطاء الحقوقيين في اميركا الذين طالبوا بمنع وصول البشير الى اراضيهم، رافضين زيارة من وصفوه «بمجرم حرب».

وتصدرت واشنطن الداعين الى تقديم البشير الى العدالة الدولية فيما يتصل بصراع دارفور. الرئيس السوداني الذي تطلب المحكمة الجنائية الدولية القبض عليه بتهمة تدبير جرائم ابادة جماعية في دارفور بدا متجاهلا لكل الدعوات الاميركية باعتقاله والتصريحات التي اطلقت ضده، بل اعلن انه ما من أحد في الولايات المتحدة يستطيع استجوابه او احتجازه.

وقال البشير في تصريحاته امس انه من حقه حضور اجتماعات الجمعية العامة، معلنا اكتمال ترتيبات سفره إلى نيويورك، وسط تحذيرات من حدوث تطورات غير مأمونة في رحلته وفق ما افاد به المراقبون خاصة بعد طلب المحكمة الجنائية باعتقاله فور وصوله الى الولايات المتحدة.

2