البطاقة الآسيوية تشعل الدوري الإماراتي

الأربعاء 2017/05/03
خطوات ثابتة

دبي- ستكون الأنظار شاخصة إلى معركتي الهبوط المشتعلتين بين أربعة فرق واحتلال المقعدين المؤهلين للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، عندما تنطلق الأربعاء المرحلة الـ25 قبل الأخيرة من الدوري الإماراتي لكرة القدم.

تقام الأربعاء خمس مباريات، تجمع بني ياس مع الإمارات، اتحاد كلباء مع الأهلي، الجزيرة مع النصر، الوحدة مع دبا الفجيرة، الشارقة مع العين، كما تجرى يوم الخميس مباراتان بين فريق الظفرة ونظيره حتا، والوصل والشباب.

وضمن الجزيرة في المرحلة الماضية اللقب للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2011، وستكون مباراته مع النصر فرصة للاعبه النجم علي مبخوت ليكون هداف الدوري الأعلى تسجيلا في موسم واحد على مر تاريخ المسابقة بعدما سجل ثلاثة أهداف أمام حتا وتساوى مع الغاني أسامواه جيان برصيد 31 هدفا حققها مهاجم العين السابق والأهلي حاليا عام 2013.

ويحتل فريق الجزيرة صدارة الترتيب برصيد 62 نقطة وبفارق عشر نقاط عن الأهلي الذي يحل ضيفا على اتحاد كلباء الحادي عشر (18 نقطة) والمهدد بالهبوط إلى الدرجة الثانية.

وستكون المباراة مهمة للأهلي الساعي للتمسك بالمركز الثاني الذي يؤهل مباشرة للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، وللاتحاد لكي يعزز من حظوظ بقائه، ولا سيما أن نقطتين فقط تفصله عن آخر مراكز الهبوط الذي يحتله حاليا الإمارات الثالث عشر.

مباراة الجزيرة مع النصر ستكون فرصة سانحة لعلي مبخوت ليكون هداف الدوري الأعلى تسجيلا في موسم واحد

ويعرف الأهلي جيدا أن أيّ خسارة له ستعني تراجعه إلى المركز الرابع وغيابه عن المسابقة القارية الموسم المقبل، ولا سيما في حال فوز مطارديه الوصل والعين، لذلك سيرفع شعار نيل النقاط الثلاث فقط.

ويخوض بني ياس الأخير (14 نقطة) مباراة مصيرية عندما يستضيف الإمارات، حيث أن خسارته ستعني هبوطه رسميا إلى الدرجة الثانية، والأمر نفسه ينطبق على الفريق الضيف الذي ستتقلص حظوظه كثيرا في البقاء وستنعدم في حال فوز دبا الفجيرة واتحاد كلباء.

ويحل دبا الفجيرة الثاني عشر برصيد 18 نقطة والذي يعد ضمن أربعة فرق مهددة بالهبوط ضيفا على الوحدة في مباراة صعبة أمام صاحب المركز الخامس بـ37 نقطة والذي لا يريد التعرض إلى الخسارة الثانية على التوالي بعدما سقط أمام العين 2-3 في المرحلة الماضية.

ويلعب الوصل الثالث (51 نقطة) والعين الرابع (49 نقطة) بطموحات قارية أيضا عندما يستضيف الأول الشباب، ويحل الثاني ضيفا على الشارقة.

ويملك الوصل والعين حسابيا فرصة احتلال المركز الثاني قبل مرحلتين من ختام البطولة، وحتى الثالث سيكون مرضيا لهما، ولا سيما أنه يسمح لصاحبه بخوض مباراة ملحق للتأهل إلى دور المجموعات في دوري أبطال آسيا.

وستكون مباراة فريق الظفرة السابع (32 نقطة) وحتا العاشر (25 نقطة) هامشية للفريقين وفرصة لتعزيز مركزهما الحالي ليس أكثر.

22