البكتيريا تتحول من قاتلة إلى صانعة كتب

الأحد 2016/04/17
عرض كتاب "البكتيري" في المهرجان الدولي للعلوم بأدنبرة البريطانية

لندن - يبدو أن البكتيريا ليست كائنا قاتلا فقط، ولا تنحصر أخبارها فقط في المختبرات وكتب علوم الأحياء، فقد انتقلت إلى الفن عندما حوّلتها الفنانة الأسبانية ماريا بينييل كوبو، التي خرجت عن المألوف لتقدم لوحات فنية مكوناتها الأساسية الميكروبات.

ومن جديد تحسّن الميكروبات من صورتها المميتة وتتحول إلى صناعة الكتب أيضا، فقد نجح البيولوجي البريطاني سايمون باركر في التوصل إلى صنع أول كتاب في العالم بواسطة البكتيريا المنتجة للسيلولوز.

وعرض بارك كتابه "البكتيري" في المهرجان الدولي للعلوم الذي عقد في مدينة أدنبرة البريطانية، والكتاب يتألف حاليا من الغلاف والصفحة الأولى فقط، وعنوانه "أصل الأنواع" من تأليف العالم الشهير شارلز داروين. وشرح بارك اختياره للكتاب بأن داروين أوحى له بمثل هذا التجسيد "البيولوجي" لدراسته قائلا “إن الأمر أخذ منه أسبوعين من الوقت”.

يذكر أن بارك يدير أكبر مجموعة من الكائنات الحية الدقيقة في العالم المعروفة تحت تسمية “الألوان الحية”، والتي صممت خصيصا لإبداع الرسامين والفنانين.

24