البنك المركزي الألماني يرحب بالمهاجرين

الخميس 2015/09/17
ألمانيا تنظر إلى الهجرة بشكل ايجابي يساعدها على تحسين اقتصادها

برلين – أكد البنك المركزي الألماني أن الاقتصاد الألماني يحتاج للمهاجرين لمواجهة تحديات ديموغرافية كبرى مثل المنافسة مع الاقتصادات الصاعدة، والحاجة إلى التحول من الوقود الأحفوري إلى وسائل إنتاج الطاقة المتجددة.

وأعرب رئيس البنك ينس فايدمان عن دعمه للهجرة، وقال إنها يمكن أن تسهم في مواجهة التحديات، لكنه أضاف أن هناك حاجة إلى إصلاح هيكلي أيضا. وأضاف أن “ألمانيا في وضع جيد في منطقة اليورو الآن، ولكن هذا لا يعني أن نركن إلى أمجادنا”.

ونسبت صحيفة زود دويتشه تسايتونغ أمس، إلى فايدمان قولة إن التحسن الحالي في الاقتصاد يمكن أن يصل أيضا إلى نهاية.

وقال إن “ألمانيا تواجه على المدى الأبعد تحديات كبيرة، إذا ما نظرنا إلى شيخوخة المجتمع وزيادة التنافسية مع الأسواق الصاعدة والتحول إلى صور الطاقة المتجددة”.

وأكد أن “الهجرة تأتي معها فرص. وستكون الفرص أكبر إذا نجحنا في دمج الأشخاص الذين سيستقرون في المجتمع وسوق العمل”.

وأوضح أنه نظرا للتغيرات الديموغرافية، فإن ألمانيا بحاجة إلى المزيد من العمال للحفاظ على ازدهارها، ولكنه شدد على أن التدفق الحالي للمهاجرين يفرض متطلبات على الدولة.

10