التجاري وفا بنك المغربي يعتزم شراء أنشطة باركليز المصرية

الخميس 2016/03/10
التجاري وفا بنك يعمل بالفعل في 24 بلدا منها 14 دولة في أفريقيا

الدار البيضاء (المغرب) - كشف المدير العام لبنك التجاري وفا بنك المغربي إسماعيل الدويري، أن أكبر البنوك المغربية من حيث الأصول، يعتزم تقديم عرض لشراء العمليات المصرية لبنك باركليز البريطاني.

وقال “سنتفقد مصر وقد أخطرنا باركليز بذلك. نأمل فور بدء عملية المنافسة أن نتسلم الوثائق ونقرر على أساسها”. ويملك باركليز بحسب موقعه الإلكتروني 56 فرعا في مصر حيث يقدم خدماته لنحو 127 ألف عميل.

وأكد أن البنك يرغب منذ سنوات عديدة في التوسع في مصر، ووصل إلى المراحل الأخيرة في عرض شراء أنشطة التجزئة بنك بي.أن.بي باريبا الفرنسي، التي تم بيعها في نهاية المطاف إلى بنك الإمارات دبي الوطني في عام 2013.

وكان باركليز قد أعلن الأسبوع الماضي أنه سيبيع أعماله في أفريقيا، مع محاولة الرئيس التنفيذي الجديد جيس ستيلي تبسيط هيكل البنك وزيادة عوائد المساهمين.

ويخطط البنك البريطاني لبيع حصته البالغة 62 بالمئة في مجموعة باركليز أفريقيا على مدى عامين إلى ثلاثة أعوام. وسيبيع أيضا عملياته المنفصلة في مصر وزيمبابوي. وقدرت مصادر مطلعة حجم رأسمال الوحدة المصرية لباركليز بنحو 400 مليون دولار.

وقال الدويري إن التجاري وفا بنك، الذي يعمل بالفعل في 24 بلدا منها 14 دولة في أفريقيا، مهتم بالمنافسة على أنشطة باركليز المصرية.

وأضاف أن التجاري وفا بنك، ليس مهتما بمجموعة باركليز أفريقيا، واستبعد أن يعرض باركليز حصة الأغلبية التي يملكها للبيع، في حين تشكل عملياته في جنوب أفريقيا جزءا كبيرا من الأنشطة وهي سوق تتسم بالمنافسة المحتدمة.

وأوضح أن التجاري وفا بنك الذي تسيطر الشركة الوطنية للاستثمار المملوكة للأسرة الحاكمة في المغرب على 48 بالمئة من أسهمه، يسعى إلى تنمية صافي دخله المصرفي من خارج المغرب إلى 30 بالمئة على مدى السنوات الخمس القادمة من نحو 27 بالمئة حاليا.

وبحسب الدويري، فإن عملية استحواذ كبيرة ربما تضيف 10 بالمئة إلى تلك النسبة. وكشف أن البنك يتطلع أيضا لفرص استحواذ في نيجيريا.

وتعد مصر ونيجيريا من أكبر الأسواق المصرفية في أفريقيا بعدد سكان يصل إلى نحو 90 مليونا و170 مليونا على التوالي.

11