التحالف العربي يكثف من غاراته على معاقل الحوثيين في اليمن

الثلاثاء 2016/08/09
لا خيار لدحر الحوثيين سوى الحل العسكري

صنعاء- كثفت مقاتلات التحالف العربي الثلاثاء، غاراتها الجوية على مواقع عسكرية يسيطر عليها مسلحو الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح في العاصمة صنعاء.

وقال شهود عيان إن المقاتلات قصفت بأكثر من غارة جبل النهدين المطل على دار الرئاسة ومعسكر الحفا جنوب العاصمة، إضافة إلى قصف مقر كلية الشرطة بمنطقة الروضة شمال العاصمة.

وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد بكثافة من المواقع المستهدفة، دون أن تتضح على الفور الخسائر التي خلفها القصف، ولا تزال مقاتلات التحالف تحلق في أجواء العاصمة، دون إطلاق أي نيران من المضادات الأرضية.

كما شنت مقاتلات التحالف العربي سلسة غارات جوية، على مواقع ومعسكرات يسيطر عليها مسلحو الحوثي، والقوات العسكرية الموالية للرئيس اليمني السابق، علي صالح، بمحافظات إب والحديدة وحجة.

وقالت مصادر محلية إن ستة غارات جوية استهدفت مواقع الحوثيين وقوات صالح في جبل حراثة ومعسكر قوات الأمن الخاصة ومجمع بن لادن ومعسكر الحمزة في مدينة إب.

وبحسب المصادر، فقد هزت انفجارات عنيفة المدينة، دون أن تتضح على الفور الخسائر التي خلفها القصف، وفي محافظة الحديدة استهدفت غارتان لطيران التحالف العربي مبنى الأمن السياسي ومبنى الدفاع الجوي، دون وقوع خسائر بشرية.

وأوضحت مصادر أخرى، أن غارات عنيفة استهدفت مواقع وتجمعات للحوثيين وقوات صالح في مديريات عبس وحرض وميدي الواقعة على الحدود السعودية، بمحافظة حجة.

وكثفت مقاتلات التحالف العربي غارتها الجوية في عدة محافظات يمنية، بعد أن فشلت مفاوضات السلام بين الأطراف اليمنية في الكويت، والتي بدأت في 21 ابريل الماضي دون التقدم في أي حل للأزمة التي تعصف بالبلاد منذ حوالي عام ونصف.

يشار في السياق ذاته إلى أن عناصر تنظيم القاعدة انسحبوا من احدى مدن محافظة شبوة في جنوب اليمن بعد غارات نفذها طيران التحالف العربي بقيادة السعودية.

وقال المسؤول الامني الذي طلب عدم كشف اسمه "انسحب تنظيم القاعدة من مدينة عزان (ثاني كبرى مدن شبوة) بعد اربع غارات للتحالف العربي استهدفت تجمعاتهم في المدينة" امس الاثنين.

واوضح المصدر وسكان ان الجهاديين بدأوا عند منتصف ليل الاثنين الثلاثاء بالانسحاب في مركباتهم وآلياتهم العسكرية.

وقال احد السكان الثلاثاء ان عزان "اصبحت خالية من تنظيم القاعدة"، وان عناصره انسحبوا في اتجاه مناطق تقع الى الشمال من المدينة.

ويحظى التنظيم بتواجد واسع في شبوة، لا سيما في مدن كالحوطة والصعيد، اضافة الى بعض المناطق الجبلية.

1