"التدبير" مفتاح تحقيق التوازن للمرأة العاملة في رمضان

الأربعاء 2014/07/02
التدبير يتحقق في الأطعمة المتوازنة دون الإسراف في السعرات الحرارية والقيمة الاقتصادية

المنامة- مع حلول شهر رمضان الفضيل، وازياد متطلبات الأسرة البحرينية في هذا الشهر، واتساع حجم الدور الذي تقوم به ربة الأسرة العاملة، وكيفية تحقيق التوازن بين متطلبات الأسرة ومتطلبات العمل، تؤكد سيدة الأعمال أفنان الزياني أن المرأة في هذا الشهر تبذل جهداً مضاعفاً لتحقيق هذا التوازن، موضحة أن التدبير يعد مفتاحا لتجسيد هذا التوازن، وتقول “لا أقصد التدبير المنزلي، ولكنني أعني التدبير في الوقت، وفي الإعداد المسبق لمتطلبات شهر رمضان، ثم يأتي التدبير المنزلي كمرحلة أخيرة للتدبير الذي أعنيه”.

وأشارت إلى أن المرأة البحرينية تستطيع أن تقوم بإعداد مسبق للكثير من الأطباق التي تتطلب وقتا طويلا ويمكن حفظها في الثلاجة، مثل الحلويات والمعجنات، وذلك حتى لا تضيع أيام رمضان الجميلة في إعداد المائدة الرمضانية فقط، موضحة أن للمرأة دوراً كبيراً يكمن في الحفاظ على صحة الأسرة، وهذا يتطلب منها أن تعد الأطباق الصحية، وهنا يكمن التدبير في اختيار الأطباق التي تمنح أفراد العائلة الطاقة والنشاط دون أن تثقل على المعدة، وعملية الهضم، وبذلك يتحقق التدبير في الأطعمة المتوازنة في الطاقة والقيمة الغذائية دون الإسراف في السعرات الحرارية والقيمة الاقتصادية.

وتوضح الزياني أن التدبير أيضا يكمن في كيفية الاستفادة من الوقت في الشهر الفضيل، فبدلاً من أن تقضي ربة الأسرة الساعات الطويلة أمام شاشة التلفزيون لتشاهد المسلسلات والبرامج التلفزيونية، تستطيع أن تسجل ما ترغب في مشاهدته حاذفة الفترات الإعلانية الطويلة، ثم تشاهده في الوقت المناسب لها، مشيرة إلى أن شهر رمضان الفضيل فرصة للعبادة وللمشاعر الروحانية الجميلة، ويستطيع المرء أن يوازن بين الترفيه الذي يحتاجه وبين انتهاز هذا الشهر للتقرب من الله عز وجل وأداء العبادات على أكمل وجه.

وتؤكد الزياني أنه يمكن للمرأة أن تمارس الرياضة خلال مشاهدتها للبرامج التلفزيونية، وهذا يعد تدبيراً للوقت أيضاً، حيث أن الرياضة تعمل على صحة الجسم.

وتنصح الزياني المرأة بالسحور مؤكدة أن السحور وجبة مهمة للغاية وتحمل البركة ولذلك أوصى بها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم، وهو فرصة للتعبد وقراءة القرآن، ولكن على المرأة اختيار أصناف المأكولات التي تتناسب مع السحور، والتي تساعد على بناء الطاقة في نهار رمضان.

20