الترجي التونسي يتخلى عن مدربه بن يحيى

المدرب البلجيكي جورج ليكنز سيكون بديلا لشهاب الليلي بعدما أعطى موافقته على تدريب فريق النجم الساحلي.
الخميس 2018/10/11
نتائج مخيبة

تونس – أكد الترجي بطل الدوري التونسي في كرة القدم رحيل مدربه خالد بن يحيى وتكليف مساعده معين الشعباني بالإشراف على الفريق، في خطوة تأتي بعد سلسلة من النتائج المخيبة. 

يأتي ابتعاد بن يحيى (58 عاما) الذي يتولى مهامه منذ فبراير 2018، قبل نحو أسبوعين من خوض الفريق مباراة الإياب في الدور نصف النهائي لدوري أبطال أفريقيا ضد ضيفه بريميرو دي أغوستو الأنغولي، علما أن الأخير فاز ذهابا على أرضه 1-0.

وأعلن الترجي في بيان نشره على موقعه الإلكتروني “يشرف المدرب معين الشعباني انطلاقا من يوم الأربعاء الإشراف على تمارين فريق أكابر كرة القدم (الفريق الأول) خلفا للمدرب خالد بن يحيى”. وفضل مسؤولون في النادي عدم التعليق على ما إذا كان بن يحيى قد أقيل أو تقدم باستقالته. ويأتي رحيل بن يحيى الذي أمضى كلاعب الجزء الأكبر من مسيرته مع الترجي، بعد نحو ثمانية أشهر من توليه مهامه على رأس الجهاز الفني في فبراير 2018.

وأتى إعلان النادي بعد يومين من الخسارة أمام الصفاقسي (0-2) في المرحلة الرابعة من الدوري المحلي. ويحتل الترجي حاليا المركز السابع في الترتيب، بعد فوز وخسارة وتعادل. ويستضيف الترجي في 23 أكتوبر بريميرو دي أغوستو الأنغولي في إياب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أفريقيا في كرة القدم، بعد خسارته ذهابا بنتيجة 0-1.

ويعد الترجي من أبرز أندية كرة القدم في تونس، إذ أحرز لقب الدوري المحلي 28 مرة آخرها في الموسمين الماضيين، إضافة إلى كأس تونس 15 مرة. وعلى الصعيد القاري، توج بلقب دوري الأبطال 1994 و2011.

ومن جانبها قررت إدارة نادي الأفريقي تحت ضغط جماهيره إقالة المدرب البلجيكي جوزي ريغا، الذي لم يحصد مع الفريق سوى 4 نقاط من 4 جولات في الدوري التونسي.

وتوصلت إدارة النادي إلى اتفاق مع المدرب الفرنسي برتران مارشان لتولي المقاليد الفنية لفريق باب الجديد للمرة الثالثة، على أن يتم توقيع التعاقد خلال الساعات المقبلة.

وكان ريغا، قد أكد بعد الهزيمة 1-4 أمام الملعب التونسي، بالجولة الرابعة للدوري التونسي، أنه سيواصل المشوار مع فريق باب الجديد، بعد أن عقد جلسة مع رئيس النادي عبدالسلام اليونسي، امتدت نحو 6 ساعات، لكن سخط الجماهير والحملة التي قادها محبو الفريق على مواقع التواصل الاجتماعي عجلا برحيله. وبذلك تسارعت الأحداث في باب الجديد، بإقالة ريغا، والتي جاءت بعد رحيل المدير الرياضي سفيان الحيدوسي، وإقالة المدرب المساعد عمر حمودة.

وفي السياق ذاته أعلن نادي النجم الساحلي التونسي، إقالة المدرب شهاب الليلي، بعد نحو أسبوعين من توديع الفريق لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، على يد الترجي. وأبلغ مهدي العجيمي، رئيس فرع كرة القدم بالنادي، الليلي، بقرار إقالته.

وسيكون المدرب البلجيكي جورج ليكنز، بديلا لشهاب الليلي، بعدما أعطى موافقته على تدريب فريق جوهرة الساحل في هذه الفترة.

ووصل المدرب البلجيكي، إلى تونس لتوقيع العقد. يذكر أن جورج ليكنز سبق له العمل بتونس، حينما درب منتخب نسور قرطاج في مارس 2014 وحتى يونيو 2015.

22