الترجي ينشد مصالحة جماهيره في الدوري التونسي

السبت 2017/10/21
سنرد بقوة

تونس - بعد كبوة دوري أبطال أفريقيا يعود فريق الترجي الرياضي التونسي إلى أجواء الدوري المحلي السبت بمواجهة الاتحاد المنستيري، صمن منافسات الجولة السابعة للدوري التونسي لكرة القدم، وسيكون فريق باب سويقة أمام حتمية الانتصار من أجل المحافظة على الصدارة، ومصالحة جماهيره الغاضبة بسبب الخروج من السباق القاري.

ولن تكون المباراة أمام الاتحاد المنستيري العائد حديثًا إلى الرابطة الأولى سهلة نظرا للمردود الطيب الذي قدمه هذا الفريق بقيادة المدرب إسكندر القصري خلال الجولات الأولى من سباق الدوري والنتائج الإيجابية التي حققها وآخرها الفوز على أولمبيك مدنين خارج قواعده بثنائية نظيفة مكنته من الصعود إلى المركز السابع.

وفي هذا السياق أكد مدرب الترجي فوزي البنزرتي أن لا خيار إلا الفوز لاستعادة ثقة الجماهير، وقال في هذا الصدد خلال تصريحات صحافية “مباراتنا ضد الاتحاد المنستيري مثل كل المباريات ولو أنها ستجمعني بفريقي الأول الذي ترعرعت فيه”.

وأضاف “نحن مطالبون بالفوز ليكون بداية انطلاقة جديدة للترجي، هذا الموسم بعد الخروج من المسابقة الأفريقية، كل المجموعة جاهزة من أجل تجديد الانتصارات وإسعاد الجماهير”. وتابع “أعرف جيدا أن الاتحاد المنستيري فريق محترم لكن ليس أمامنا أي خيار إلا الخروج بالنقاط الثلاث”.

الشكوك تتزايد حول مستقبل المدرب التونسي فوزي البنزرتي مع الفريق، وامتدت إلى مدى قدرة الفريق على الفوز بالألقاب في الفترة المقبلة

ظروف صعبة

واجه المدرب الكبير، فوزي البنزرتي، ظروفا صعبة، بعدما ودّع الترجي التونسي، بطولة دوري أبطال أفريقيا. وبدأت الشكوك تتزايد حول مستقبله مع الفريق، وامتدت إلى مدى قدرة الفريق على الفوز بالألقاب في الفترة المقبلة.

وطلب رئيس النادي حمدي المدب، تقريرا من المدرب، حول وضعية اللاعبين، ومدى الجاهزية للفترة المقبلة من الدوري التونسي. وصافح المدب كل اللاعبين وطالبهم بتحمل المسؤولية كاملة تجاه فريقهم الذي احترم التزاماته المادية مع لاعبيه، كما طالب المدب اللاعبين بتقديم كل ما لديهم على أرض الملعب وبذل كل المجهودات لاستعادة ثقة الأنصار والارتقاء بالنادي نحو الأفضل. وشدّد حمدي المدب على تذكير اللاعبين في نهاية حديثه، بأن الترجي الرياضي فريق كبير لا يرضى بالنتائج المتوسطة وقدره هو اللعب دائما من أجل الألقاب.

وفي المقابل يتطلع الاتحاد المنستيري إلى مباغتة الترجي واستغلال الفترة الحرجة التي يمر بها فريق باب سويقة الذي لا يزال متأثرا بالخروج من المسابقة الأفريقية، بالإضافة إلى ذلك فإن المدرب إسكندر القصري يعرف الكثير من الخفايا عن الترجي باعتباره عمل فيه لسنوات. ويشار إلى أن لقاء الترجي والاتحاد المنستيري سيقام دون حضور جماهيري بسبب العقوبة المسلطة على الترجي، ما يمكّن فريق باب سويقة من اللعب دون ضغوطات.

وستقام مباراة ثانية في إطار الجولة السابعة بين مستقبل قابس ونجم المتلوي، فالأول بدأ يستعيد توازنه وتواجده في المركز التاسع بـ5 نقاط لا يعكس بالمرة المستوى الجيد الذي يقدّمه هذا الفريق بقيادة المدرب منتصر الوحيشي. أما نجم المتلوي فسيحاول مواصلة مسيرته الإيجابية بعد 3 انتصارات وتعادل في 4 مواجهات خاضها حتى الآن، ما يعني أن فريق المتلوي سيكون حريصا على عدم التعثر وهو قادر على ذلك.

الاتحاد المنستيري يتطلع إلى مباغتة الترجي واستغلال الفترة الحرجة التي يمر بها فريق باب سويقة الذي لا يزال متأثرا بالخروج من المسابقة الأفريقية

مباراة واعدة

بقية المباريات ستقام الأحد، حيث يستضيف النادي البنزرتي الملعب القابسي في مباراة واعدة نظرا لقيمة الفريقين اللذين يأملان تحقيق نتائج إيجابية. البنزرتي سيبحث عن تحقيق فوز جديد أمام جماهيره وتأكيد النتائج الإيجابية التي حققها بقيادة المدرب الأسعد الدريدي، فيما يسعى الملعب القابسي إلى تحقيق الفوز الأول بقيادة مدربه الجديد ماهر الكنزاري.

ويحلّ الملعب التونسي ضيفا على أولمبيك مدنين، فيما سيجمع اللقاء الأخير بين اتحاد بن قردان وشبيبة القيروان الذي أقال المدرب الفرنسي باسكال جانين بعد الهزيمة الأخيرة أمام البنزرتي.

22