التصوير الحراري يكشف عيوب النوافذ والأبواب ويوفر الطاقة والمال

للحصول على أفضل النتائج يُنصح بإجراء الصور الحرارية خلال أشهر الشتاء في المناطق الأكثر برودة أو في أشهر الصيف في المناطق الأكثر حرارة.
الأحد 2021/02/28
وسيلة فعالة لكشف أماكن تسرّب الهواء

برلين - يستخدم التصوير الحراري لرصد النوافذ والأدوار والأسطح القابلة للرشح وكذلك الجدران غير المعزولة بشكل جيد.

وبالتالي يمكن أن يساعد أصحاب العقارات في تقييم الظروف المتعلقة بالطاقة بالنسبة إلى المبنى لتوفير الطاقة والمال.

كما أنه يعدّ وسيلة فعالة لمعرفة مصدر الشقوق غير المريحة في الزوايا الباردة من منزلك أو العثور على الأماكن التي يتسرّب منها الهواء الساخن في الأيام المشمسة.

يقيس التصوير الحراري الأشعة تحت الحمراء لتحديد درجة حرارة سطح كل عنصر من مكونات البناية.

الصور الحرارية تكشف عن تفاوت درجات الحرارة في المنزل، بدرجات تختلف بين الأبيض للمناطق الدافئة إلى الأسود للمناطق الأكثر برودة

وتبين الصور الحرارية التفاوت في درجات الحرارة على سطح ما بدرجات مختلفة بين الأبيض للمناطق الدافئة إلى الأسود للمناطق الأكثر برودة.

ويتم تحقيق أفضل النتائج بالتصوير الحراري عندما يكون الفارق بين درجة الحرارة في الداخل والخارج 14 درجة مئوية على الأقل.

وبالتالي يُنصح بإجراء التفتيش خلال أشهر الشتاء في المناطق الأكثر برودة أو في أشهر الصيف حيث تستخدم تكييفات الهواء في المناطق الأكثر حرارة. وعلاوة على ذلك يتم إنجاز أفضل صور حرارية خلال الظلام قبل الثامنة صباحا أو بين السادسة والعاشرة مساء على سبيل المثال.

21