التعادل يحسم تأهل الإمارات والأردن في كأس آسيا

المنتخبان الإماراتي والأردني يتأهلان للدور الثاني من بطولة كأس آسيا تحت 23 عاما.
الجمعة 2020/01/17
منتخب واعد

بانكوك – تعادل الأردن والإمارات 1-1، في المباراة التي جمعتهما على ملعب بوريرام يونايتد، في ختام مباريات المجموعة الرابعة لكأس آسيا تحت 23 عاما، والمقامة في تايلاند. وتقدّم منتخب الإمارات بهدف السبق في الدقيقة 41 عن طريق زايد العامري، فيما أحرز للأردن هدف التعادل إيهاب الخوالدة في الدقيقة 78.

وتأهل منتخب الأمارات بطل المجموعة بقيادة المدرب ماسيج سكورزا، والأردن الوصيف، للدور الثاني، برصيد 5 نقاط لكل منهما. وستواجه الإمارات منتخب أوزبكستان، فيما يلتقي الأردن مع كوريا الجنوبية في الدور ربع النهائي، وذلك الأحد. وفي المباراة الثانية فازت كوريا الشمالية على فيتنام 2-1، لترفع رصيدها إلى 3 نقاط وليودع الفريقان البطولة.

واستطاع المنتخب الأولمبي السعودي تحقيق الانتصار على حساب منتخب سوريا، في الجولة الأخيرة من دور المجموعات، ببطولة كأس أمم آسيا تحت 23 عاما، والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020. وبهذا تأهل منتخب السعودية متصدرا عن المجموعة الثانية، ليضرب موعدا مع صاحب المركز الثاني في المجموعة الأولى وهو منتخب تايلاند المستضيف للبطولة.

وتصدرت السعودية ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 4 نقاط لسوريا و3 لقطر ونقطة لليابان. وفي الدور ربع النهائي تلتقي السعودية مع تايلاند ثانية المجموعة الأولى، في حين يتقابل المنتخب السوري مع أستراليا أولى المجموعة الأولى.

وأكد سعد الشهري مدرب المنتخب السعودي الأولمبي أن “الأخضر” استحق التأهل إلى ربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما.

وقال الشهري للصحافيين “المباراة كانت صعبة على الفريقين، كنا الأفضل واللاعبون كانوا على قدر المسؤولية، والآن أمامنا هدف نعمل على تحقيقه”. وأضاف “أشكر اللاعبين رغم صعوبة دور المجموعات وخاصة مباراتنا أمام سوريا التي حققنا فيها الفوز والتأهل لدور الثمانية”. وعن مواجهة البلد المستضيف في المرحلة المقبلة، قال الشهري “(فريق) تايلاند منتخب قوي وأثبت جدارته في البطولة”.

من جانبه تأهل المنتخب السوري لربع نهائي البطولة. ورغم تأهل نسور قاسيون، لم يقنع الأداء السوري الجميع وخاصة حاتم الغائب رئيس اتحاد الكرة. لا يختلف اثنان في أن الحظ ساهم في التأهل، حين نجح المنتخب الأولمبي عن طريق علاء الدين الدالي في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 94 أمام قطر، ليخطف نقطة التعادل.

وتكرر السيناريو في مباراة اليابان بالجولة الثانية في كأس آسيا، وفي الدقيقة 89 سجل علاء الدين الدالي هدف الفوز رغم تفوق الخصم. وفي الجولة الأخيرة، قدم المنتخب الياباني بـ10 لاعبين، خدمة كبيرة للمنتخب السوري، حين فرض التعادل أمام قطر، ليهدي تذكرة العبور لنسور قاسيون.

واعتمد المنتخب السوري في مبارياته الثلاث على اللعب بتكتيك دفاعي واللعب على الهجمات المرتدة السريعة. وتسلح الفريق بسرعة خط الوسط ومهارة الهجوم بقيادة عبدالرحمن بركات وعلاء الدين الدالي، ومحمد الحلاق وزكريا حنان على الأطراف.

22