التغريد الصوتي محاولة من تويتر لإنعاش بيريسكوب

تويتر يسعى إلى استخدام هذه الطريقة لإعادة توجيه الهدف من منصته الخاصة بالبث المباشر نحو التدوين الصوتي الحي وغيره من المحتوى الصوتي الحصري.
الاثنين 2018/09/10
الاستماع دون الحاجة إلى المشاهدة

واشنطن - أعلنت شبكة تويتر عن ميزة جديدة لتطبيق بيريسكوب المملوك لها، والتي تتيح لمستخدميه بدء البث المباشر صوتيا فقط، من خلال الضغط على زر الميكروفون الجديد الذي ظهر في التطبيق بدءا من الأمس (الأحد).

وتقوم الفكرة ببساطة على بدأ البث المباشر صوتيا دون الحاجة للكاميرا وهي ميزة قد يحتاجها البعض للحديث عن عدة أمور، حيث سيمكن للمتابعين الاستماع دون الحاجة إلى المشاهدة.

وسيعامل البث الصوتي المباشر مثل معاملة الفيديو من قبل بيريسكوب، حيث سيتمكن المتابعون من التفاعل مع المستخدم بالإعجاب، وسيتمكن من معرفة عدد المتواجدين ومعرفة وقت البث وغيرها من الإحصائيات، مع ملاحظة أن الميزة الجديدة متوفرة لمستخدمين بيريسكوب على منصة آي.أو.أس (iOS) بداية من الأحد وستتوفر لمستخدمي أندرويد في وقت لاحق.

كما وفرت الشبكة عددا من إصلاحات الأخطاء الطفيفة للمستخدمين حول كيفية عرض التطبيقات المختلفة.

وحسب موقع “ذا فيرج” الأميركي يسعى تويتر إلى استخدام هذه الطريقة بشكل أساسي لإعادة توجيه الهدف من منصته الخاصة بالبث المباشر نحو التدوين الصوتي الحي وغيره من المحتوى الصوتي الحصري. فقد تضاءلت شعبية منصة المقاطع المرئية المباشرة لتطبيق بيريسكوب في الأعوام الأخيرة مع تحول شعبية البث المباشر للجمهور من اللحظات واسعة الانتشار والأخبار العاجلة إلى الإعلام المتخصص والمحتوى المتمركز على الألعاب على منصات فيسبوك وتويتر ويوتيوب.

ورغم دمج خيار البث في تطبيق تويتر الأساسي منذ عامين تقريبا، فمن النادر أن ترى شخصا يقوم بالبث المباشر عبر هذه المنصة في هذه الأيام.

ومع ذلك، لا تزال منصة تويتر ترى فرصة كبيرة في لحظات البث المباشر، وبخاصة في ما يتعلق بالمباريات الرياضية وحفلات منح الجوائز والأخبار العاجلة وغيرها من الأحداث العابرة التي يمكن أن تكون تجربة فريدة من خلال وسائط التواصل الاجتماعي.

كما صرحت الشركة في فبراير الماضي أنها سوف تبدأ في البث المباشر للأخبار المحلية أثناء الأحداث الإخبارية العاجلة، وقد بدأت في الآونة الأخيرة، تخصيص الدفع بالإشعارات المتعلقة بالأحداث الحية لدفع عدد أكبر من المستخدمين لمتابعة البث الذي تعتقد المنصة أنهم قد يكونون مهتمين به.

ويقول مراقبون إنه من المنطقي أن تسعى شركة تويتر للحصول على حصة من الفائدة من خاصية التدوين الصوتي، وخاصة بعد معرفة حجم الأعمال الكبير الذي أصبحت عليه هذه الصناعة. ويضيفون أن هذا لا يعني أن معظم الناس الذين قد يستخدمون هذه الميزة سوف يقومون بنشر بث حي كامل من خلال تويتر أو بيريسكوب، إذ قد ينتهي الأمر بأن يكون وسيلة لمستخدمي تويتر لمشاركة أفكارهم العشوائية بشكل يومي.

19