التوق لجنة الغرب الموعودة يودي بحياة المزيد من الضحايا في المتوسط

الاثنين 2017/11/27
المتوسط مقبرة المهاجرين

طرابلس - أفاد مسؤولون حكوميون ومنظمات إغاثية، الأحد، بإنقاذ مئات المهاجرين غير الشرعيين فيما لقي ما لا يقل عن 50 مهاجرا حتفهم قبالة سواحل ليبيا خلال الأيام الماضية في حوادث القوارب.

وقال المتحدث باسم خفر السواحل الليبي أيوب قاسم إنه تم انتشال حوالي 30 جثة من البحر المتوسط بعد أن انقلبت سفينة بسبب الأمواج العاتية، السبت.

وتم إنقاذ نحو 44 مهاجرا في الحادث الذي وقع على بعد حوالي 60 كيلومترا شرق طرابلس. وبعد ذلك بوقت قصير، تم اعتراض قارب يقل أكثر من 110 مهاجرين في نفس المنطقة وأعيدوا إلى ليبيا.

وصرح متحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بأن حوالي 20 مهاجرا آخرين غرقوا بعد سقوطهم من على متن زورق مكتظ في وقت متأخر بين مساء الأربعاء وفجر الخميس، بحسب ما أفاد رجال الإنقاذ الذين نقلوا المهاجرين الناجين إلى مدينة أوجستا في صقلية السبت.

وقال المسؤول في خفر السواحل العقيد بحار أبوعجيلة عبدالباري إن عمليتي إنقاذ نُفذتا قبالة القره بوللي التي تبعد 60 كلم شرق طرابلس.

وأوضح أنه في العملية الأولى “وجدنا زورقا غارقا والبعض من الأشخاص متشبثين به والبقية منتشرين حول الزورق”. وأضاف “لقد تم إنقاذ حوالي 60 شخصا”.

وتابع “في العملية الثانية توجهنا إلى الموقع الثاني على بعد حوالي 10 أميال بحرية من الموقع الأول وتم إنقاذ حوالي 140 شخصا”، لافتا إلى أن “الظروف الجوية ملائمة لإطلاق (زوارق) المهاجرين التي غالبا ما تكون متهالكة”.

وعن عملية الإنقاذ الأولى، قال الرائد بحار ناصر القمودي آمر الزورق “صبراتة” التابع لحرس السواحل في طرابلس “بمجرد وصولنا إلى المكان وجدنا قاربا مطاطيا غارقا في المياه بنسبة 75 في المئة”. وأضاف “قمنا بعمليات بحث لعلنا نجد آخرين أحياء فوجدنا امرأة وقد سمعنا صراخها من بعيد، واستمرت عملية البحث لمدة خمس ساعات”.

وتم نقل الناجين إلى قاعدة طرابلس البحرية حيث قدمت لهم السلطات الليبية مياها وطعاما وعناية طبية.

ولاحقا، أعلنت منظمة “أس أو أس المتوسط” الفرنسية غير الحكومية أنها أنقذت في المياه الدولية قبالة السواحل الليبية أكثر من 400 شخص كانوا يستقلون زورقا خشبيا أصيب بأضرار كبيرة.

وأفاد خفر السواحل الإيطاليون الذين ينسقون عمليات الإنقاذ في المياه الدولية بأنه تم إنقاذ نحو 1500 شخص بين الخميس والجمعة.

4