الثالوث الكويتي لمواصلة السباق نحو اللقب

السبت 2013/10/26
اختبار قوي قبل نهائي كأس الاتحاد الآسيوي

الكويت- تختتم السبت منافسات الجولة السابعة من دوري "فيفا" الكويتي لكرة القدم، بإقامة 3 مواجهات قوية، حيث يحل الكويت المتصدر بـ18 نقطة ضيفا على التضامن (7 نقاط)، بينما يلعب القادسية الثاني بـ16 نقطة خارج ملعبه أمام خيطان الخامس(10 نقاط)، فيما يستضيف السالمية الثالث برصيد 10 نقاط منافسه الساحل العاشر (6 نقاط).

تعتبر مباريات اليوم اختبارا قويا للكويت والقادسية، اللذين يتصارعان على صدارة الدوري، قبل مواجهتهما المرتقبة في المباراة النهائية بكأس الاتحاد الآسيوي يوم 2 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، بينما يسعى السالمية إلى استعادة انتصاراته مجددا بعد أن خسر في الجولتين السابقتين أمام الجهراء والكويت.

على ملعب التضامن، يسعى الكويت إلى تحقيق فوزه السابع على التوالي للحفاظ على فارق النقطتين مع غريمه القادسية، ومن المتوقع أن يعود إلى تشكيلة "العميد" اليوم المحترف التونسي عصام جمعة، الذي غاب عن مواجهة الفرق الآسيوية أمام ايست بنغال الهندي.

وتضم كتيبة المدرب الروماني ايوان مارين نخبة لافتة من اللاعبين في مقدمتهم التونسي شادي الهمامي والبرازيلي روجيريو والمحليين جراح العتيقي وحسين حاكم وفهد عوض وعبدالله البريكي. في المقابل، يأمل التضامن في تحقيق نتيجة ايجابية أمام ضيفه القوي بعد خسارته أمام كاظمة 1-3.

وأمام مدرجات ناصر العصيمي بخيطان، يسعى القادسية إلى استعادة نغمة الفوز المحلية بعد السقوط في فخ التعادل مع الصليبخات (1-1) لكنه نجح في استعادة الثقة وحقق فوزا غاليا الثلاثاء الماضي على الفيصلي الأردني في عمان بنتيجة 1-0، أكد من خلالها تأهله إلى النهائي الآسيوي.

واستعاد القادسية بهذا الفوز توازنه في ظل الظروف التي يعاني منها وخاصة الاصابات التي عصفت بلاعبيه، ويمتلك المدرب محمد إبراهيم العديد من مفاتيح اللعب أبرزهم الواعد سيف الحشان ومساعد ندا ونواف المطيري وصالح الشيخ وعامر المعتوق والسوري عمر السوما. ومن المتوقع أن تشهد المباراة عودة حمد أمان الذي غاب عن الفريق في الفترة الماضية.

وعلى الجبهة الأخرى يسعى خيطان إلى مواصلة عروضه الجيّدة في الآونة الأخيرة والمباراة فرصة مواتية للمضيف لإثبات جدارته أمام خصم يضم أفضل العناصر، ويعتمد المدرب الوطني محمد الأنصاري على محترفيه المغاربة خالد لبهيج وعبدالرحمن كابوس ومصطفى العلاوي وعبدالرحمن كيجان.

وتبدو حظوظ السالمية الأوفر لعبور الساحل والعودة إلى الانتصارات، ويدخل السماوي اللقاء قادما من خسارة أمام الكويت 3-4 قدم خلالها الفريقان أجمل مباريات البطولة حتى الآن ونجح المدرب الروماني ميهاي ستويكيتا من غزو مرمى الأبيض ثلاث مرات، الأمر الذي يشير إلى قدرة الفريق على الوصول إلى مرمى خصومه.

ويعتمد ميهاي على محترفيه الأردني عدي الصيفي والبلجيكي من أصل غاني ستانلي والمصري عمرو زكي والسنغالي مرتضى فال ومحمد جراغ وغازي القهيدي وفهد الهاجري ونايف زويد وفيصل العنزي. في المقابل، يخوض أبناء الساحل المواجهة وهم في نشوة كبيرة بعد التأهل إلى المرحلة الثالثة في بطولة كأس الأمير بفوزهم على كاظمة 1-0، ويعتمد الفريق على تحركات الهداف مشاري العازمي وفرحان سعد والنيجيري ايفوسا.

يذكر أن فريق العربي تغلب على مضيفه النصر 4-1 الخميس في افتتاح المرحلة السابعة من الدوري الكويتي لكرة القدم، فأنقذ اللاعبون رأس مدربهم البرتغالي جوزيه روماو ولو مؤقتا. وسجل الأردني أحمد هايل (8 و90) وفهد الحشاش (44) وفهد الرشيدي (90و7) أهداف العربي، والعماني اسماعيل العجمي (37) هدف النصر الذي طرد أربعة لاعبين من صفوفه واعتدى أحدهم على الحكم الذي رد بالمثل.

22