الثقة سلاح الأهلي المصري لتخطي البايرن في مونديال الأندية

موسيماني: نتطلع إلى الفوز على بطل أوروبا.
الاثنين 2021/02/08
في الاتجاه الصحيح

تتجه أنظار الملايين من عشاق كرة القدم في كل أنحاء المنطقة العربية الاثنين، صوب ملعب “أحمد بن علي” في الريان، لمتابعة المواجهة المثيرة والمرتقبة بين الأهلي المصري وبايرن ميونخ الألماني، في الدور قبل النهائي لبطولة العالم للأندية التي تستضيفها قطر.

الدوحة - يرفع بايرن الستار عن مشاركته في المونديال الحالي بمواجهة مثيرة مع الأهلي المصري صاحب الخبرة الكبيرة في البطولة، والذي يطمح بالتأكيد إلى تفجير المفاجأة وبلوغ النهائي للمرة الأولى في تاريخه. ورغم نجاح الرجاء البيضاوي المغربي وكاشيما أنتلرز الياباني والعين الإماراتي، في كسر هيمنة بطلي أوروبا وأميركا الجنوبية على نهائي البطولة في ثلاث نسخ سابقة بأعوام 2013 و2016 و2018، كان وصولهم جميعا إلى النهائي على حساب أبطال كأس ليبرتادوريس قبل السقوط في النهائي أمام بطل أوروبا.

وكان سقوط الرجاء في نسخة 2013 أمام بايرن بالذات وذلك في المشاركة الوحيدة السابقة لبايرن بالمونديال. والآن، يتطلع الأهلي إلى إنهاء الهيمنة المطلقة لبطل أوروبا في المربع الذهبي للبطولة وبلوغ النهائي على حساب بايرن. وإذا نجح الأهلي في هذا، ستكون المرة الأولى التي يفشل خلالها بطل أوروبا في بلوغ النهائي منذ بدء إقامة البطولة بنظامها الحالي في 2005. ورغم مشاركة الأهلي في البطولة للمرة السادسة، ستكون مباراة الغد هي المواجهة الأولى للفريق مع بطل أوروبا، علما بأنه بلغ المربع الذهبي في مرتين سابقتين فقط، ففاز في 2006 بالمركز الثالث وفي 2012 بالمركز الرابع بعد السقوط في المربع الذهبي أمام أنترناسيونال وكورينثيانز البرازيليين على الترتيب.

الآن، يدرك الأهلي أنه أمام تحدّ من نوع فريد، حيث يواجه بطل القارة الأوروبية صاحب الأرقام القياسية العديدة، والذي تزخر صفوفه بمجموعة من أبرز لاعبي العالم في السنوات الأخيرة. وإذا كان الأهلي قد أحرز الثلاثية في الموسم الماضي بالفوز بألقاب الدوري والكأس في مصر ودوري أبطال أفريقيا، فإن بايرن توج بنفس الثلاثية في الموسم الماضي وأحرز دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا أيضا. كما أحرز بايرن لقبي كأس السوبر الألماني والأوروبي، ويأمل في الاستحواذ الآن على لقب سادس في نفس الوقت من خلال الفوز بلقب مونديال الأندية.

أرقام تاريخية

بيتسو موسيماني: الأهلي لا يلعب في نصف نهائي المونديال للمرة الأولى. شاركنا من قبل في هذا الدور. مواجهة البايرن تاريخية بالنسبة إلينا
بيتسو موسيماني: الأهلي لا يلعب في نصف نهائي المونديال للمرة الأولى. شاركنا من قبل في هذا الدور. مواجهة البايرن تاريخية بالنسبة إلينا

على مستوى الأرقام، سيخوض الأهلي المربع الذهبي لمونديال الأندية للمرة الثالثة في تاريخه ويواجه بطل أوروبا للمرة الأولى في البطولة. كما تخطى الأهلي ريال مدريد في عدد المباريات التي خاضها في تاريخ مشاركاته بمونديال الأندية، رافعا رصيده إلى 13 مباراة حتى الآن في المونديال مقابل 12 مباراة لريال مدريد، ليصبح ثاني أكثر أندية العالم ظهورا في مونديال الأندية بعد فريق أوكلاند سيتي النيوزيلندي برصيد 15 مباراة.

ويتأهب الأهلي لمعادلة رقم أوكلاند بعد مواجهته المرتقبة مع بايرن ميونخ في نصف نهائي المونديال، حيث ستكون مباراة الأهلي التالية في نهائي المونديال أو مباراة تحديد المركز الثالث والميدالية البرونزية هي الـ15 للفريق في المونديال. ومع فوزه على الدحيل في الدور الأول، حقق الأهلي الفوز الرابع له في تاريخ مشاركاته بالبطولة ليحتل المركز الخامس بين أكثر فرق العالم تحقيقا للانتصارات في البطولة.

ويحتاج الأهلي الآن إلى فوز وحيد في النسخة الجارية ليصعد إلى المركز الثالث خلف ريال مدريد المتصدر للقائمة (10 انتصارات) وبرشلونة الوصيف (7 انتصارات) متخطيا العديد من الفرق الكبرى، في مقدمتها ليفربول ومانشستر يونايتد الإنجليزيين وريفر بليت الأرجنتيني وفاسكو دا جاما البرازيلي.

كما أصبح الأهلي أكثر الفرق العربية والأفريقية تحقيقا للانتصارات متخطيا الرجاء المغربي صاحب الانتصارات الثلاثة، وأصبح أكثر الفرق الأفريقية والعربية ظهورا في نصف نهائي مونديال الأندية بخوض المربع الذهبي للمرة الثالثة. كما نال الفريق دفعة معنوية هائلة من خلال الفوز على الدحيل ممثل البلد المضيف، ويمكن استغلال هذه الدفعة في مواجهة بايرن الذي يعود مثل الأهلي للمشاركة في المونيال للمرة الأولى منذ مشاركتهما في نسخة 2013.

إذا كان الأهلي نال هذه الدفعة المعنوية والمكاسب العديدة من فوزه على الدحيل في الدور الأول للبطولة، فإن بايرن سافر للدوحة بعدما حقق فوزا ثمينا 1-0 على مضيفه هيرتا برلين في الدوري الألماني (بوندسليغا)، ليكون الفوز الخامس على التوالي للفريق في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري المحلي. ويتربع بايرن على قمة جدول المسابقة حاليا برصيد 48 نقطة من 20 مباراة وبفارق سبع نقاط أمام لايبزغ صاحب المركز الثاني.

التسلح بالثقة

Thumbnail

يدرك لاعبو الأهلي وجهازهم الفني بقيادة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، أن العالم كله سيتابع هذه المباراة في ظل الشعبية التي يحظى بها الفريقان في العديد من أنحاء العالم. كما يدرك الأهلي صعوبة المواجهة أمام فريق يمتلك هذه الإمكانيات التي يتمتع بها بايرن، ولكن الأهلي صاحب الإمكانيات العالية والأرقام القياسية العديدة يتسلح بالثقة والطموح في مواجهة إمكانيات البافاري.

تحدّث بيتسو موسيماني، مدرب الأهلي عن حظوظ الأحمر في مواجهة بايرن ميونخ، وقال “الأهلي لا يلعب في نصف نهائي المونديال للمرة الأولى. شاركنا من قبل في هذا الدور. مواجهة البايرن تاريخية بالنسبة إلينا، لكن لا أعتقد أنها ستكون أهم مباراة في تاريخ الأهلي”. وأوضح “من الطبيعي لنا ولمشجعي الأهلي أن يتطلعوا للمزيد من الانتصارات وهذا ما نسعى إليه. نتمنى أن نواصل رحلتنا بعد الفوز ببطولة أفريقيا، والفوز في اللقاء الأول بمونديال الأندية على الدحيل القطري”.

وواصل “أي عمل تقوم به يجب أن تشعر بالمتعة خلاله، ونحن نلعب كرة القدم من أجل النجاح والمتعة، وندرك جيدا درجة تشوق جماهيرنا لهذه المباراة الكبيرة”. وتابع “نثق في قدراتنا جدا، ولن نهتز مهما حدث، ولدينا إصرار كبير على المضي قدما في رحلتنا من أجل النجاح والوصول إلى أهدافنا. جميع أندية القارة الأفريقية تتمنى أن تكون مكان الأهلي الآن وخوض نصف نهائي كأس العالم للأندية أمام بطل أوروبا”.

من جانبه علق الألماني هانز فليك مدرب بايرن ميونخ، على المباراة قائلا “الأهلي فريق يبحث عن اللعب بأسلوب ممتع، ولديه شكل مرن للغاية على الصعيد الهجومي، كما أنهم يمتلكون مميزات على الصعيد الدفاعي، مدربهم مذهل للغاية، لقد تعرفت عليه للتو بشكل سريع”.

وأضاف “بالطبع لدينا عقليتنا في طريقة اللعب والتي تمكّنا بها من الفوز بالعديد من المباريات، هدفنا الأول عبور هذه المباراة، ولكن من المهم أن تُبقي عينك دائما على المنافس”. وتابع “هدفنا هو الفوز بالبطولة، ونحن نعلم أن الأمر بمثابة عبء علينا، ولكننا متحمسون ونرغب في إنهاء الموسم بالتتويج باللقب السادس”. وأتم “أنا سعيد للغاية لأنني قادر على العمل في بايرن ومع هذا الفريق الرائع. بعد هذه البطولة سنرى من سيصبح أفضل فريق في العالم. هذا هو هدفنا.. نريد أن نكون الأفضل في العالم”.

22